12                                                 1                                                 2010

                   

                     

                 


صفحة الأصدقاء . . مراسلات و ردود و أفكار

===========================

المشترى الجميل دخل الحوت فى 18/1/2010 6:11 ص - و لحقته الزهرة الجميلة إلى الدلو فى نفس اليوم  6:35 م توقيت أبوظبى

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

قال لها : لماذا تحبيننى ؟

قالت له : أحبك لأنى أحبك

فسبب حبى لك هو حبى لك

لأننى لم أجد سببا آخر . . !

قال : و أنا مثلك . . أحبك لأنى أحبك

و لم أجد سببا آخر . . !

2:10 am  Sunday   17  1   2010

- - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -

الشاطئ يبقى شاطئ . .

حضن . . يحضن البحر و الموج

و الموجة تعود فى كل مرة

بعد جولاتها و أسفارها التى تحبها

 لأنها تعلمها . .

و هى تعشق أن تتعلم و أن ترحل

و فى كل مرة

تعرف أن شاطئها الذى إحتضنهما عليه الماء

يبقى هو راحتها بعد شوقها و بعد علمها . .

يبقى الشاطئ شاطئ  و تعود الموجــــــة

حتى لو فى حلمها . . !

===================

========

==================================================

===

==

=

=============================================================

من أجمل التعليقات التى وصلتنى من صديقة  و أدهشنى وصفها !!

قالت :

 

you are swimming in an ocean of Astrology

 


you are great !!

 


Like
Sindbad !!

 

 

أشكرك يا   سينيت   Cennait    من السـويد

 

طبعا حلوة أوى   " يسبح فى بحر الأسترولوجى "    و كمان سندباد !!؟

لم يخطر فى بالى هذا المعنى من قبل

لكنى أشعر أنه صحيح فعلا فأنا أعشق هذا العلم كأنى سندباد عاشق البحر و السفر

 

سندباد الأسترولوجى

 

سأعتبرها أحلى هدية وصلتنى فى عيد ميلادى اليوم

لقب جديد فى وصف جديد

10                                  3                                     2010

 

==================================================
 

من مشاهير برج الحوت فى العالم

محمد عبد الوهاب . . الموسيقار الفنان العبقرى الذكى عاشق الحياة و المرأة

رياض السنباطى . . الموسيقار الفنان الأصيل صاحب تألق أم كلثوم فى أغانى رائعة لم يأت أحد بمثلها

كل أغانى أم كلثوم الخالدة ذات المعانى و الألحان الآثرة هو مبدعها

محمد الموجى . . الموسيقار الفنان ذو الرقة و العذوبة صاحب تألق عبد الحليم حافظ فى أجمل أغانيه

عادل أدهم - محمد صبحى - يسراإليزابيث تيلور

ثم جورج واشنطن - ثم أخيرا ألبرت أينشتاين مصيبة القرن العشرين !!؟

=======================================

=================

====

20                            3                          2010

من أجمل ما وصلنى على هذه الصفحة . .

 

قالت له:

في كتاب الحب

لقيت اسمك معطر صفحاته

دخلت بستان

 الورد

 لقيتك احلى

 ورداته

 إذا  وصفتك  كذبونى !؟
و إذا  مدحتك  عاتبونى !؟
ما يدروا  إنك  نور  عيونى !!؟
يا أغلى  من  العمر  يا  ساكن  جفونى
لو  صار  حبك  حلم  أرفض  يصحونى  !!؟
 

=============================================================

18                            1                            2010

 

الإيمان بالله و الخوف  لا يجتمعان أبــدا !!

و من عنده خوف فليعلم أن إيمانه بالله قد تزعزع !!

أنت مؤمن بالله . . يعنى مؤمن بأن ما كتبه الله لك أو عليك سوف يحدث

مهما فعلت أنت و مهما فعل الناس جميعا

هذا هو إيمانك بالله

فإن كنت فى حالة هذه المعادلة :

إيمان بالله + خوف على نفسك = عدم إيمان بالله (عدم تصديق)

يعنى خوفك يزعزع إيمانك و قد يمحوه تدريجيا

و الخوف أنـــواع !!

خوف على ضياع جهدك مع الناس ( فى العمل مثلا )

خوف من أذى الناس لك

خوف من ظنون الناس بك

خوف من طمع الناس فيك

خوف من عشرات الأمور فى حياتنا

ثم خوف آخر هو كالمرض لأنه مثل الوهم . . اسمه الشك أو الظن !!

لأنه خوف مزروع فى النفس بصرف النظر عن الأحداث

هذا الإنسان يحيا فى عالم رعب و ريبة و خوف مستمر

سواء كانت أحداثه طيبة أو لا ، و سواء صادف طيبين أو سيئين

هو هو . . نفسه فيها الخوف بصورة مستمرة

فقد حرم نفسه من صفاء نفسه

و حرم نفسه أيضا من تمام الإيمان بالله !!

فإيمانه لابد منقوص . . و يتناقص تدريجيا دون أن يشعر حتى يذهب كله فى وقت !!

و الله تارك هذا الإنسان مع نفسه حتى ينتبه أو ينبهه أحد !!

أو يظل على هذا العذاب و نقص الإيمان

فيزداد سواد القلب و تزداد قسوة القلب حتى ينطبق عليه قول الله  " والقاسية قلوبهم "

هذا الإنسان قد يتصور فى وقت دون أن يدرى أن الناس تريد به شرا

أو يريدون أخذ ما معه  أو النيل منه  أو إحداث ضرر به

و مجرد هذا التصور (الخوف) يجعله داخل دائرة سوداء لا فكاك له منها حتى توقعه فى خطأ و أخطاء

و يظل هكذا فى أمور حياته كلها حتى ينتبه أو بمعنى أصح حتى ينبهه الله إن أراد به خيرا

فيفهم يقينا أن لن يصبه شيئ إلا بأمر الله

فإن أراد به الله خيرا فهو خير ، و إن أراد به شرا فهو شر

حتى لو إجتمع الناس جميعا على غير ما أراد الله

لكن الله لا يريد بأحد مؤمن شرا ابدا !!

فإن فهم ذلك و تيقن منه و صدقه تتغير نفسه فورا من اللون الأسود إلى الأبيض !!

فيهنأ و يسعد بكل شيئ فى الدنيا بدون خوف لا من الناس و لا من الحياة و لا من أحد

إلا الله

إن الخوف مرض و هو ضد الإيمان و عكس الإيمان

فإن كنت مؤمنا بحق فلا تخف و لا تتوجس و لا تشك و لا تظن إلا الظن الطيب !!

إن ظنى الطيب طالما أنقذنى من شر نفسى و من أى شر فى الدنيا

و إن ظنى الطيب لطالما قربنى من الله أكثر حتى فهمنى الله ما أجهله

و طمأن قلبى أكثر و أكثر و أكثر . . حتى أسعدنى الله بما كان من ظنى الطيب

إن الله مع الظن الطيب . . يدافع عنه و يحققه لك . . مهما حدث !!

( و فى ظنك الطيب ملكش دعوة بالناس !!  خليه طيب و بس !!! )

و إن الظن السيئ . . الله يبغضه و يتركه لك و يتركك فيه !!

ثم يأتى لك الشيطان فرحا سعيدا بك و بظنك . . يعيش معك !!!

فماذا ترى يا عزيزى المؤمن و عزيزتى المؤمنة !؟

حتما تريد أن تسعد بحياتك    و بحنان الله عليك    و بود الله الذى سيجعله لك

إذن :    ظن الطيب   و امشى فى حياتك . . . و لا يهمك شيئ

الله يحمى ظنك و يحميك . . و لن يبخل عليك بالإثبات . . حتى يطمئن قلبك !!

 

أشكر الله و أحمد الله و أحب الله

 

ثروت

18/1/2010    8:52 مساء الإثنين

================================================

 =================

=============

======

الجمعة   22/1/2010  

 

الحب و " غيرة " الله

 

قالت لى إحداهن :

" لقد دعوت الله أن يشفينى من حب لا يروينى " !!

حبا لا أملكه خالصا لى !!

 

قلت لها : لن يشفيك الله من حب كهذا حتى تعلمى لماذا صنعه فى قلبك !؟

 

لقد صنعه الله لكى يكون " ودا و رحمة " بينك و بين من أحببت

و لقد صنعه الله أيضا لأن من وراء ذلك الحب " أمرا " يريده الله !!

و لابد أن يكون ذلك " الأمر " خيرا

لأن الله لا يرد إلا خيــرا

 

فابحثى عن ذلك فى نفسك يا عزيزتى

و فى ما بينك و بين هذا الذى أحببته حبا جارفا لا يرويك !؟

 

إن الله لا يريد عذابا بالناس . . خاصة المؤمنين

فلا تقولى أبدا : " ياربى إنى تعذبت بحب إبتليتنى به فاشفنى منه " !!

لا تقولى ذلك !!

لأن ذلك ليس إجابة السؤال !!

و ليس إجابة " أمر " الله !!

 

إن الله فى كل فعل أو حدث أو أمر أراده من البشر إنما أراد عبادته هو و حبه هو

فلابد أن يؤدى أى حب إلى حب الله . . ذلك مقصد نهائى !!

و قد قال الله لنا ذلك صراحة فى آيات كثيرة يمتلئ بها القرآن

منها :  " و ماخلقت الجن و الإنس إلا ليعبدون "

 

فإن كان الحب أحيانا يأخذنا مأخذا شديدا حتى (نتيه) بشخص أحببناه

فهذا ما لا يرده الله !!

إن الله " يغار " من ذلك الفعل . . !!

و لابد أن يقلبه على رؤسكم فى وقت لا حق !!

فتأتى " موجات " من الحرمان و الفراق و الخناق تصنع لكما العذاب !!

 

فذلك النوع من الحب الذى " نتيه " فيه هو درجة من درجات " العبادة " !!

فهو إنشغال شديد بإنسان لدرجة توقيف الحياة عليه !!

هذا لا يرده الله . . و هو عنده نوع " لطيف " من أنواع " الشرك " !!

 

فكأن الله يقول لك :

" أنت يا نفس خلقتها لنفسى   تحبين و تنشغلين بأحد غيرى إلى هذه الدرجة " !؟

 

كأنه سبحانه يقول :

يا نفس يا طيبة يا مؤمنة إنى صنعت فيكما ذلك الحب لأسباب أخرى غير التى تفعلون !!

 

صنعته لكى يكون ودا و تراحما بينكما

أن تتراحما و يرحم كل منكما الآخر

و هو سبحانه يحب ذلك فى كل الناس

 

صنعته لأمر سيأتى فيما بعد

و على مدى و طول وقت بقاء ذلك الحب فيكما

 

صنعته لكما لكى تجتمعان فيه على حبى و على عبادتى أنا

و ليس " تيها " بأنفسكما فيه . . !!

 

فالحب دائما جعله الله فى الأرض لثلاثة أسباب أساسية :

 

ود و تراحم بين إثنين

 

رسالة محددة يتم نسجها طول الوقت بكما أنتما الإثنين . . ( أمر ما )

 

حب الله و عبادته من خلال هذا الحب فى تعاملك مع من تحب

 

 

لكن الناس دائما تنظر نظر آخر

و ينسى الناس لماذا خلق الله الدنيا و الناس و الحب و القلوب !!

 

فلا يوجد أمر فى الدنيا إلا و يريد الله به معرفته و عبادته و حبه هو

و من أول تلك الأمور  هو الحب

لما له من سطوة شديدة على الإنسان و على قلبه

فإن قلبك ملك لله  قبل أن يكون ملكا لك !!

قلبك أو قلب حبيبك !!

 

فإن أحببت إنسانا فأحبه فى الله أولا

و إن كان غير ذلك فانتظر " الإنقلابات " !؟

أما إن حدث ذلك فى قلبك و فى نفسك فإنك ستلقى كل الخير

و السعادة و السرور من خلال هذا الحب و فى هذا الحب

و ستنعم به حقا فى كل الأحوال و فى جميع الظروف

سواء كان منه زواجا أو تشاركا أو إرتباطا أو حتى عملا

أو حتى مجرد ود و تراحم و تصادق

 

عندما تحب إنسانا لابد أن تقول فى نفسك:

" سبحان الله " أن جعلنى أحب هذا الإنسان كل هذا الحب !!

هنا سيبدأ حبا جميلا رائعا سعيدا آمنا مطمئنا

لأنه بدأ صحيحا . . بدأ حبـــا فى الله . .

 

لكن الناس تقول أشياء أخرى . . أشياء أرضية ترابية مادية تملكية !!

و قد يحدث لك هذا " التملك " و " الإرتواء " الذى تريده

لكنه ليس بأمرك !! و ليس برغبتك !!

بل بأمر الله . . الذى أراد من وراء كل أمر أمــرا !!

 

فتعلق بالله و أنت فى حبك لإنسان

تعلق بالله . . و انتظر من الله . . ماذا أراد الله بهذا !؟

 

و كن ودودا رحيما واثقا مطمئنا

و اعلم أن الله لم يرد إلا خيـــرا . . لكنك مازلت لا تعلمه !!

فالله يصنع لك أمرا من خلال هذا الإنسان الذى أحببته . . يصنعه لكما

 

يا عزيزى و ياعزيزتى

لو جعلت الله وراء كل سبب يحدث لك أو معك

فسوف تكون فى عين الصواب و عين الحق سائرا فى كل حياتك

و سوف تسعد و تهنأ بأى شيئ قدره الله لك

فابدأ بالحب و انظر للحب على أنه من الله

و أنه لابد أن يوصلك أكثر إلى الله !!

لابــــــــــــــــــــد !!

 

تحياتى لكم

 

22     1      2010       9-10 صباح الجمعة

===================================

===========================

================

======

===

==

=

 =================================================================

فى  23     1      2010 

 

صدق أو لا تصدق !!

 

أن الله قد يصنع لك فعلا سيئا منك تجاه إنسان تحبه و يحبك !!

حتى يعلمك و يعلمه . . أمرا !!

لأمر يرده الله فيــكما !!

هذا يحـــــــــــــــــــــــدث !!

 

فالشيطان جند من جنود الله

يسلطه على من يشاء . .

كما أن ملائكة الرحمة جنود الله يسلطهم على من يشاء . .

 

لكن الله عندما يصنع لك ذلك الفعل السيئ فهو يصنعه لك من مكوناتك أنت !!

من نفسك أنت و من تكوينك !!

و لا يمكن أن يصنعه الله لك دخيلا على طباعك و صفاتك و نفسك !!؟

لكن إعلم أن الله من وراء كل ذلك !!

و افهم !!

 

أما السبب !!

فلماذا يفعل الله ذلك معك و مع من تحب !؟

 

الأسباب كثيرة

فإما أنه سبحانه يريد منك أن تهذب نفسك التى خرج منها السؤ

و إما أنه يريد سبحانه أن يعلم من أسأت إليه أن هناك خطأ لابد من إصلاحه

فيجعلك ترى مدى سؤ ما قد يخرج من نفسك !

و يجعله يرى مدى الخطأ الذى كان فيه !

 

الأسباب كثيرة و متعددة و متنوعة

لكنها لا تخرج عن معنى " الإصلاح و الخير "

و تنبيه ( للمراجعة ) و التعديل !!

و ذلك كله من خلال آيات الله . . لمن يفهم و يتفكر !!

 

فقد جعل الله منكما " آيـة " فيما صدر عنكما

و فيما صدر منكما من سؤ ولد سؤا   أو من خطأ ولد أخطاءا !!

 

أراد الله بكما خيــرا و إصــلاحا

و إستمرارا فى حب دون ســؤ

حب جعله الله لكما

فالله يحبــــــكما

 

فلا تجزع و لا تحزن و لا تندم و لا تخف

لكن إنتبه و افهم و تفكر . . !!

 

و اجعل الله فى أى حب و فى كل حب

 

23     1      2010      3:40 م السبت

==========================================================

 

لقد أبكتنى الناقة !!

 

أبكتنى ناقة يمسكون بها  موثقين حبالها

واضعين جهازا حديديا كهربيا فى ضرعها يسحب لبنها . . كله !!

و هى طائعة ساكنة صامتة

مستسلمة لأمر الله الذى سخر لنا الأنعام

سخرها الله فصمتت . . و لم تتكلم . . و لم تعترض !!

و لم تستاء و لم تغضب و لم تستنكر !!

 

سخرها الله فقرروا سحب كل مافى ضرعها من لبن !!

الذى قال عنه الله " لبنا خالصا سائغا للشاربين " !!  66-النحل

لكنهم لم يكونوا شاربين !!

 

ثم فى اليوم التالى يضعون نفس الحديد على ضرعها الرقيق

ضرع حنون معطاء . . ضرع أم !!

ليسحبوا كل اللبن !!

 

ثم فى تسابقهم يزنون بميزان فرحهم و لهوهم . . كم صنعت لبنــا !!؟

كم جراما و كم كيلو جراما !؟

ثم يعلنون أن الفائز هو صاحبها و مالكها و مربيها

فيعطونه الدراهم !!

فهو الفائز فى المسابقة !!

 

هو خاسر لو كان يعلم !!

تعدى على حرمة الله . . الله الذى هو صانع لبن الناقة

من أجل الشاربين و ليس من أجل الاعبين !!

 

و الناقة لم تفعل شيئا مع أنها أقوى من أى أحد منهم !!

فهى مشغولة دائما بتسبيح الله . . فى كل وقت

لكنهم لم يفقهوا و لم يحترموا تسبيحها !!

كما قال الله . . تماما !!

" و إن من شيئ إلا يسبح بحمده . . و لكن لا تفقهوا تسبيحهم "  44-الإسراء

 

هؤلاء لم يتخذوا لله وقارا !!

قال الله بعد كل تهديد و وعيد كتبه إلينا :

 " مالكم ألا تتخذون لله وقارا " !!؟   13-نوح

ألا تخاف من تهديدى و وعيدى و غضبى ؟؟

إن كنت كذلك يا إنسان فاجعل لى عندك وقارا . . أقل شيئ !!

تخيلوا !!؟؟  الله بيقولك إحترمنى !!! إذا كنت مش خايف منى !!!

 

أما الناقة التى أبكتنى فقد ظلت واقفة تسبح بحمد ربها

طائعة صامتة ساكنة . . !!

لقد شغلها حب الله و طاعة الله و ولاءها لله

عن لهو الناس و عبث الناس !!

 

لاحول ولا قوة إلا بالله

 

23     1      2010      4:25 م السبت

=================================================

23     1      2010      7:50 م السبت

 

الله     و    إختبارنا     و    العصفور !!

 

إلى متى ستظل حياتنا إختبارا من الله !؟

 

إن الله يختبرنا فى كل شيئ نفعله

و فى كل شيئ يحدث لنا . . خيرا أو شرا

فى أزواجنا يختبرنا . . و فى أولادنا يختبرنا

و فى أعمالنا يختبرنا . . و فى أموالنا يختبرنا

و فى مرضنا و تعبنا يختبرنا

و فى فرحنا و قوتنا و قدرتنا يختبرنا

و فى أحزاننا يختبرنا

و فى الحب يختبرنا

و فى الغضب يختبرنا

حتى فى طعامنا و فى شربة الماء يختبرنا !!

أتعلم كيف يختبرك الله فى شربة ماء !؟

يراك هل تسمى الله عليها قبل شربها أم لا !؟

فى كل أمر يختبرنا الله

هو يختبرنا

فإلى متــى !؟

متى يتوقف هذا الأختبار !؟

 

يتوقف عندما تصبح كالعصفور أو العصفورة !!

فيكون شاغلك الأول هو تسبيح الله

مثل العصفور . . و الطيـــور

فهى تسبح الله ليلا و نهارا

لذلك هى كما قال النبى عليه صلوات الله

" تغدو خماصا و تعود بطانا "

أى تقوم الصبح للسعى ليس عندها طعامها ثم تعود ملئى البطون برزق الله

 

فإن أصبحت عصفورا عند الله

فسوف تصافحك الملائكة و أنت فى أى شارع !!

بسبب التســـبيح

 

فيصبح إيمانك عاليــا . . مثل العصفور الطائر إلى فوق

ناظرا للأرض و ما عليـــها

 

بعد أن كان إيمانك أرضيا

ناظرا للسماء يرجو خيــرا !!

 

فرق بين الحالتين . . فرقا كبيرا !!

فالحالة الثانية هى حال أكثر المؤمنين

أما الحالة الأولى

فهى حال المؤمن العارف بالله

أصبح عاليا مثل عصفور

 

يشغله الله و يشغله تسبيح الله و حمده

و لا يتوقف إستغرابه و دهشته قائلا " سبحان الله "

مؤمنــا تولد فى نفسه شغف بالله

فعرفه الله   و علمه الله   و فهمه الله

حتى رفعه الله فوق الأرض قليلا

فأصبح كعصفور طائر ينظر إلى الأرض

و ناس الأرض

يتفكر فى خلق الله

و يتأمل حال الإنسان الذى صنعه الله

 

فتقل إختبارات الله له شيئا فشيئا !!

تخف كثيــرا !!

و لا تعود رهقا و لا تعبــا

بقدر ما تصبح تعليما و تفهيما

تغلفها متعة المشاهدة و متعة الرؤيا و متعة الفهم

إنه عطاء من نوع آخر من الله

عطاء الله لمن شعر و أحس بحب الله

حتى اشتاق إليه

فاستقرت فى نفسه رغبة و شوقا لله

شوقا  للرجــــــــــــــــــــــــوع !!

 

حــب . . مناجــاة . .

حديث صامت ساكن عميق و هادئ

تأمل . . و دمــوع حــب

دمــوع تتجلى لها فى لحظات عظمة الله

الخالق . . البارئ . . المصور . . الكبيــر

 

أرجو من الله هذا الفضل

و إنى أحـــاول !!

 

ثـــــــــــروت

23     1      2010      7:50 م السبت

==========================================================

قالوا :  " ربك رب قلوب "

 الله : " إن الله ينظر إلى قلوبكم و لا ينظر إلى صوركم "

خطيئة القلب و خطيئة الغفلة !؟

هنــاك فرق هـــام !!

 

 

================================================
إن الحكمة فى الصـبـــر . . و الصـبــر هو ســـــمة الحيــــــاة
لكن الصـبـر يحتـــاج إلى إيمـــان . . أولا
و الصـدق يعيــش . . و يعــود إليــك مهما بدى لك غير ذلك !؟
لأن الدنيـــا تـعـــــود به لــــك
فالله صاحبها . . مبدعها و مديرها . . يتعهد بحماية الصدق
لكـــن الإنسان عجــولا . . !؟
====================
⇔⇔
⇔⇔
من آيــات اليــوم   5/5/2009
⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔
بسم الله الرحمن الرحيم
فآتاهم الله ثواب الدنيـــا   و  حسن ثواب الآخـــــرة
و الله يحـــب المحسنين
صدق الله العظيم
⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔ ⇔⇔
آل عمران 148
------------------------------------------------------------------

⇔⇔
⇔⇔

⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔     ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
إنها صفحة فن بالدرجة الأولى ثم هى صفحة علم و معلومات عن حيــاتنا
بكل مافيها من حب أو حزن أو فرح أو فهم أو عقل أو قلب أو مشاكل . . فكر و فن
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔     ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔


 -------------------------------------
 

قسوة أيامنا
رحمة من الله
أم خطأ فى نفوسنا !؟
الإثنان . . واحد !؟
فالله يعلمنا

فربما كانت قسوة أيامنا
حق معلق
علينا لغيرنا !؟

رد الحق
لترتد عنك قسوة أيامك !؟

فالحق عند الله يبقى معلقا
فتتعلق به أيامك !؟
تقف
أو ترجع
أو تقسو  عليك
حتى ترد الحق
و لو بكلمة !؟

كلمة الحق هى كلمة العهد !؟

لذلك قال الله
إن العهد كان مسؤلا !؟

ليس بعد ذلك كـــلام !؟
كــلام الله لا يسقط . . !؟
-----------------------------------------
إبتسم من فضلك - لا تكشر
 !?. . What ever is going on . . !?
=======================================

إمرأة العصر الحديث . . تهرب من الرجل حتى إلى سفح جبل !؟
ضيعها . . و هى معه و به تضيع !؟
هو المتهم و ليست هى !؟
لا تنظروا إلى الحال الآن بل انظروا كيف بدأ !؟
======================================================
=============================================


سأقول لكم سرا هاما عن البشر و الدنيا

إذا جاءك إنسان يحدثك فابحث فى خلفية كلامه
ابحث عن الخلفية التى يأتى منها حديثه لك
لأنها قد تكون حبا و قد تكون كرها . . لك
لا تبحث فى كلامه قبل أن تبحث عن الصورة التى يكلمك منها !؟
View
فقد يحدثك من هو يكرهك أو يرفضك مثلا
فسيأتى حديثه لك محاولا إظهار عيوبك أو نقائصك أو أخطاءك
و إن حدثك من يحبك أو يؤازرك
فستجد كلماته مشجعة لك حتى لو ذكر لك أخطاءك فهو يحذرك منها
كل من يأتى إليك عنده صورة خلفية قدم إليك بها
قبل أى كــلام !؟
هذا هو ما تبحث فيه مع كل من حولك
إن (الصورة) دائما أسبق على أى (كلام) أو حديث !؟
بين الناس و فى كل الدنيا أيضا
فـ (اللغة) هى دائما أداة وصف (الصــورة) !؟
فابحث عنها دائما . . صورتك عند غيرك
فقد تكون جميلة و قد تكون مشوهة
أما حقيقتك أنت نفسك فهو أمر آخر !؟ صورة ثالثة !!؟؟
فإن رآك إنسان على صورتك الثالثة هذه فهو يحبك و يفهمك !؟
لأنه بعد أن يحبك سيفهمك !؟ فالحب أيضا شرطا للفهم !!؟
مثــــــــــــــــــــــــال !!  للتوضيح و التسهيل !؟
إنسان موظف محترم شايف شغله تمام و يبذل جهده بصدق
ثم يأتى مدير له فيفند له أخطاءه البسيطة و يضخمها
ولا يذكر له إلا تلك الأخطاء ولا يتحدث عن مزاياه أو إنجازاته
فهذا المدير عنده (صورة) خلفية ترفض و تكره ذلك الموظف الصادق !!؟
و ياعينى الموظف ينشغل فى حديث (لغة) المدير ويغرق فى تأنيب الضمير !؟
مع أن حديث المدير هو (صورة) كره مسبق و رفض سابق لأى كلام أو أى شغل !!؟؟
لكن الموظف لا ينتبه لذلك ولا يفهم أنه أمام إنسان يكرهه أو يرفضه أساسا !!؟
هذه هى الدنيا يا حبايبى !؟
إنسان يحبنى أو إنسان يكرهنى أو يرفضنى !؟
ثم تأتى (اللغة) مفسرة و شارحة لـ (صورة) مسبقة !!؟
فإذا كان ذلك المدير يحب ذلك الموظف فسيأتى حديثه له مشجعا ناصحا مفيدا

إن البشر لا يستطيعون أن يكونوا غير ذلك !!؟
ذاتيون !؟  جدا . . . حتى النخاع !؟
أوك !؟
إن كان ذلك كذلك       أوك !؟
فابحث إذن فى كل من حولك   من يحبك و من يكرهك أو يرفضك
و لتكن هذه أولويات بحثك فى الناس !؟
و لا تنسى يا عزيزى أن مسألة من يحبك و من يكرهك
لا دخل لك فيها ولا الطرف الآخر !!؟؟ منذ بدايتها !؟
فالصورة تتكون بين الناس و بعضهم دون تدخل منهم
لأنها صورة سابقة
صورة قديمة !؟
صورة تمت فى مكان آخر و فى زمان آخر !؟
ثم يتم (تظهير) الصورة فى زماننا هذا
فإن إكتشفت أن بينك وبين إنسان (صورة) حب
فتمسك به
و إن إكتشفت أن بينك و بين آخر (صورة) كره
فابتعد عنه أو إتقى كرهه . . فليس له حل مهما طال الزمان بينك و بينه !؟

إن (الصورة) سابقة على (اللغة) . . دائما و أبدا !؟
و أنا ألمح تلك (الصورة) فى الناس فى ثوانى معدودة
من مجرد  صباح الخير . . !؟
==============================================
تحياتى لكل طيب القلب
فأنا نصيره دائـــما فى أى مكان وفى أى زمان
----------------------------------------------------------
22/4/2009
----------------------------

==============================
ملحوظة ناتجة عن الكلام السابق !؟

إن صادفت إنسانا يحبك بحق فهو ملكك
هو حظ أعطته لك الدنيا فلا تتنازل عنه
لا تتنازل عن حقك
و لو أخطأ أصلحه فهو لك  ملك لك هبة من الدنيا  و لابد أن يكون وراءه سبب
سبب من نفس نوع الحب حقيقيا أم زيفا
إن أعطتك الدنيا مالا فهل تتنازل عنه !؟
الحب فى الدنيا أغلى من كل المال !؟
فالحب يأتى لك بأى شيئ حتى بالمال
لكن المال لايمكنه أن يصنع حبا !؟
لا تفرط فى حق لك . . حب إنسان !؟
==============================

=
=
=
=
=

⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
فى الحديث القدسى

أنك عندما توضع فى أنهار الجنة و تتذوق طعمها
فسوف تشعر كأنك لم تعش الدنيا بكل ما فيها من تعب أو هموم
و ذلك من فرط حلاوة الجنة و أنهار الجنة
فإحساسك بالسعادة فى الجنة ينسيك ما كان فى الدنيا

كذلك فإنك قد تلتقى بإنسان فى الدنيا
يحبك و تحبه
فتشعر كأنك لم تحب من قبل . . !؟
قبله ولا بعده !؟

ليست مبالغة !؟
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
التثاؤب   و   العطس !؟

إن تثاءبت و أنت تصلى
فاعلم أن هناك روح كريم ينبهك أن فكرك سرح عما تقول
لكى ترجع لصلاتك بانتباه و خشوع و صفاء لمن تكلمه !؟
---
و إن عطست و أنت ساجد تطلب من الله حاجة
فاعلم أن الحاجة حولك مقضية و تامة
أو أنها مقضية و فى الطريق إليك
و العطس جاءك لتقول الحمد لله !؟
---
هذا ما يحدث معى !؟ دائمــــــا !؟
---
24/4/2009
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
=
=
=
=
=
====

============
====================
============================
بعض الرسائل
----------------
بتوقيع أصحابها
----------------------
---------------------------
صديقات غائبات !!؟
نانسى - سمر - حسناء - نــوف - ليلى
وين رحتـوا و غبتــوا عنـــا !؟
سلامات والله 
 4   5   09
---------------------------------------------


1

حبيت أسألك ليش تكتب وتنشر صور أماكن بتحبها وعم بتروحها..؟ هل انت عم تعمل دعاية واعلان للمناطق بأبوظبي ...
ولا انت بدك الناس كلهاتقابلك في متل هاي الأماكن ... شو العبرة وشو قصدك انك تعمل هيك ؟
وهادول سياراتك ؟ لو نعم طيب يا خيي ليش عم تنشرهم بيقولوا عين الحسود ...
 وسلامي إلك - نانسى - 17/4/2009

--------------------------------------------------------------------------------------------

2
ميرسي لإلك .. حسبت راح تزعل من سؤالي .. بس ليش يا ترى ماتوقعت هادا السؤال ؟! وليش عجبك ؟؟
هيك انت عم بتشجعني لإسألك سؤال تاني اذا ما بتمانع ايش هاالصدفة اللي كنت عم بتحكي عنهاواللي استغربت منها ؟
على فكرة انا مو راح اسألك عن تاريخ ميلادي لإني عرفته من اتصال زماااان في برنامجك .. نانسى - 17/4/2009

--------------------------------------------------------------------------------------------

3
عزيزى يا فنان تحية لك على كلامك و فنك وأنا لى إستفسار - أنا متابعة موقعك من فترة مش طويلة
لكن كان فيه صفحة قريتها مرة واحدة وبصراحة خلتنى أبكى ؟؟؟ وهى مش موجودة حاليا الصفحة دى ؟؟
كانت حوار بين واحدة و حبيبها وفيها صورة بنت سوداء ؟؟ ممكن أعرف فين هى وياريت لو ترجع تانى؟
و شكرا سمر - 18/4/2009


إلى سمر
الصفحة التى سألت عنها تعود مرة أخرى فى (رسائل) حسب طلبك و طلبهم !؟
تحياتى لك و للجميع      23/4/2009
--------------------------------------------------------------------------------------------


4
اسعد الله اوقاتك صباحك سكر خبيرنا الفلكي مرهف الاحساس انا من عشاق غادة رجب ومن محبي اغنية مش انا اللي ابكي
كلماتها رائعة سمعتها بصوت محمد عبد الوهاب لكن بــ صوت غادة رجب >> بجد غير <<
؛ ؛ غيروك . . علموك . . تنسى وتبيع اللي كــــان بعته ليه !؟ تنسى ليه !؟ فين حبيبي بتاع زمان !؟
فين قلبك من حبى !؟ ليه !؟ ليه ماسكنـــش جنــبي !؟ كان مشاركنى فى عمري ونسي يشارك قلبي !؟
مقدرش يعرفني معرفش يفهمني رائعة الاغنية ؛ ؛ كلك احساس ورقة ارق تحية لـــ ارق فلكي
موقع رائع ربنا يوفقك اطيب امنياتي جميــــلة ممتـــاز ؛ ؛ ؛ - 20/4/2009
 


 

يا جميلة يا ممتاز
واضح إنك فنانة ياريت تشاركينا بالرأى فى أى شيئ عن الحياة !؟
--------------------------------------------------------------------------------------------

5
اسعد الله اوقاتك مساءك معطر بالياسمين حلوة صورك جداا وتعليقاتك رائعة
انت تعيش الحياة بكل مافيها رائع انت لقد وهبك الله الاحساس الراقي
إن كنت ذو حظ عظيم فى الدنيا فقد تلتقى بمن تحبك لتثبت لك أن الحياة تحبك و أن أيامك سعيدة بك . .
فزهور الحب تنمو بالحب و تزهر بالحب لتصبح زهرة تفوح رائحتها على أيامنا
انت رائع بكلماتك هذي وصدق احساسك بالمرأة اشكرك من قلبي دمتــــ بـــــود
جميلة ممتــاز - 22/4/2009


أشكرك يا جميلة ممتاز
لكن كلامك لخبطنى !!؟
أهو منك أم إعادة لكلماتى !؟
أنت فنانة فعلا لأنك بذكاء خلقتى خلطة عجيبة و إنسيابية
بين كلامك و كلامى !؟

أشكرك و تحياتى لفنك
--------------------------------------------------------------------------------------------

من ســـطور جميلة ممتاز !؟
-------------------

ما كلفت نفسك
تسألني عن
أحوالي
ماتدري إن التجاهل يجرح شعوري
أغيب وأرجع
وذكرك دوم في
بالي
وإنت غيابي يشابه عندك حضوري
مسموح
خذ راحتك ياحضرة
الغالي
ما أقدر أعاتبك دام إنتهى دوري

*************

بعطيك من قلبي عبارات ترضيك
وأرسل لك أشواق الحشا والعباير
بكتب مسج جوال يوصل أراضيك
لو هي بعيده يا أصيل العشاير
شوقي لك أقرب من تلاقي أياديك
ومعزه كبيره
أحملها لك بالضماير

*************

إن كان ليلي
يقتل الشمس بالهون
فأنت النهار اللي بليلي بقى حي
ما أبيك تسأل كيف أنا أحب
وشلون

الحب كله أنا أشوفه فيك شوي
يكفي
أشوفك "كل شي" بهالكون
ويكفي
أشوف الكون "بدونك" ولا شي

*************

سقيتني عذب الحكي من شفاتك
وأحييت قلب مات من عدة أعوام
مخلص وصادق دوم هذي صفاتك
نادر مثيلك لو أدور مية عام
أوعدك ما أنساك طيلة حياتك
ويبقى فؤادي يذكرك طول الأيام

*************

اعتذر لك عن خطا ماكان قصدي
وأعتذرلك عن خطا قلب هواك
والله إنك تسوى كل الناس عندي
ولو تبي روحي ترى روحي فداك
ليت أمر الهوى كان أمره بيدي
كان أقضي عمري الباقي معاك
للمحبه ود
لكن إنت وجدي
ومستحيل أحب في الدنيا سواك
الزعل مابيننا خله يعدي
كل همي
يامنى روحي رضاك
ابتسم إضحك وهونها وهدي
تضحك الدنيا إذا تضحك معاك

*************

يا حياتي لاتهتم بالحياة دام نبض
القلب يسري ف الوريد
لك وعود ولك عهود موقعات حبرها
دمي وفي قلبي تشيد
حافظنك في فوادي للممات ويجعل
يومي قبل يومك ما يحيد
ويجعل عمرك في سعادة وفي هناة
ويجعلها أيامك حبيبي يوم عيد

*************

حس فيني يا أعز الناس يكفي
يالغالي تعذبني
في "غيابك"
يعتريني الياس ونبض قلبي عنك
يسألني .

والله والك وحشة
يأعز الاحباب
لوبكتبللك اشواقي
مايكفيها ألف كتاب

*************

في كتاب الحب
لقيت اسمك معطر صفحاته
دخلت بستان
الورد لقيتك
احلى ورداته

***********

إذا وصفتك كذبوني
و إذا مدحتك عاتبوني
مايدروا إنك عيوني

************

يا أغلى من العمر
ياساكن جفوني
لوصار حبك حلم
 أرفض
يصحوني

==============================
!!؟؟

تحياتى لك يا جميلة
الرد أو التعليق لاحقا !؟ لأنها بجد مفاجأة !!؟
---------------------------------------------------
كلامك مس كل من قرأه يا جميلة !؟
ربما كتبتيه لنفسك أو عن نفسك
لكن لغة الحب دائما واحدة . . !؟
إنه لغة قائمة بذاتها لها حالها و مواصفاتها
يفهمها و يقرأها و يشعر بها كل من عرف الحب
فيه أو كان فيه !؟
فما يصوره أو يكتبه القلب يصل للقلب
بل يصل لكل القلوب !؟
ربما قد أصبحت يا جميلة عين ترى لكل العيون
عين صادقة أحست يوما ثم كتبت !؟
و اسمحى لى أن أستعير بعض كلماتك
أستخدمها  لتقديم التحية لك
 إذا وصفتك كذبونى !؟
و إذا مدحتك عاتبونى !؟
ما يدروا إنك نور عيونى !!؟
يا أغلى من العمر يا ساكن جفونى
لو صار حبك حلم أرفض يصحونى !!؟

الله عليك . . يا جميلة
23/4/2009
-----------------------------------------------------------------------
 


⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔    ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
 

رسالة جديدة من الفنانة جميلة - 28/4/2009


 
Name: جميلـــــة ممتـــاز Email: **** Country:
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-04-27 00:59:30 Sender Country:
Message: اسعد الله اوقاتك الفلكي ذو الاحساس الراقي اكيد ستجد العقل ربما في صورة قلب .. صوت .. لمسة يد .. سيستجيب الله لدعاءك كن واثقا .. يقينك بالله سيكون مملكتك الرائعة .. كما انت الآن حروفك كلماتك .. واحساسك ما اروعهم  فمايكتب بالقلب يصل الي القلب دون تأخير او وسيط وهذا ماوجدته هنا بموقعك: اطلب من الله و هو يُفَهًمك و يعلمك و يشرح لك لكن لابد أن تكون رغبتك خالصة للعلم و الفهم . . ! و هو العليم يعلم مافى خاطرك و ما فى صدرك صدقا ماكتبت ايها الراقي ؛؛؛ ماشاء الله شفت صورابنك ادهم الله يخليه لك ؛؛؛ عموما احييك تحية خالصة من القلب موقع رائع ومجهود مبذول فيه وبجد اشكرك لعفويتك وتلقائية حديثك ؛؛؛ صديقتكم واتمني هذا جميـــلة ممتــــاز

أشكرك من قلبى يا جميلة أنت فن و ذوق و إحساس و كمان عقل و عندك رؤية حقيقة
ممكن تشرحى لى ماذا قصدت بعبارة
ستجد العقل ربما فى صورة قلب . . صوت . . لمسة يد !؟
كيف ذلك !؟ لم أفهم !؟ كيف أجد العقل فى هـؤلاء !؟
----------------------------------------
رد من جميلة ممتاز
على سؤالى و على الرسالة الساخنة من نـــوف !؟
فى 1/5/2009
صباحك سكر ايها الراقي باحساسك الزهور تتحدث جيدا نعم .. هي سفيرة لبقة في جميع المجالات والاحداث
احييك تحيه معطرة بالياسمين لــ احتفاظك بزهورك رغم جفافها فهي تنبض بالحياة داخلك
ارسلت لي مستفسرا متسائلا (( ممكن تشرحى لى ماذا قصدت بعبارة ستجد العقل ربما فى صورة قلب . . صوت . . لمسة يد !؟
كيف ذلك !؟ لم أفهم !؟ كيف أجد العقل فى هـؤلاء !؟))
نعم سيدي راقي الاحساس العقل ربما يتجسد في صورة قلب يشاركك الحياة بحلوها ومرها يدفعك للتفكير والتدبر
العقل اكيد موجود في صوت هامس يهمس اليك همسا يغير به الضغوط الحياتيه
موجود العقل في لمسة يد حنونة تدفعك دفعا الي الافضل والارقي
سيدي راقي الاحساس اسمح لي اضيف اضافة بسيطة عن الحب من وجهة نظري ردا علي رسالة الصديقة نوف
ليس في الحب اقنعة .. ليس للحب اقنعة ان تحب ان تكون أنت ... نفسك ... حيرتك ... صدقك ... لهفتك
الذين يرتدون في الحب اقنعة يزيفون بها ملامحهم هم بشر يفقدون الحب اجمل مافيه
ويفقدون معه أحلي ماخلق الله من أجله الحب الحب صراحة .. وضوح .. شمس لاتقبل تفسيرات العلماء لها
الحب نهر يفيض دون حدود .. ودون حواجز او ثمن مشاعر الحب لاتؤجل هكذا الحب سهل ان يولد اذا ما تركنا القلب مفتوحا ..
الحب حالة صدق تدوم مهما جفت أوراق القصة التي يوما كنا أبطالها
صعب ان يوصف اذا ما أصبح حقيقة تلمسها قلوبنا تعني حقيقتنا بكل مافيها
هذا هو الحب من مفهومي انا شخصيا
اطيب امنياتي سيدي راقي الاحساس احلي وردة لقلبك المفعم الاحساس
جميلة ممتاز
-----------------------------------------------------------------------

رسالة من قطة برية !؟
 
Name: قطة برية Email:  Country: United Arab Emirates
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-04-28 06:09:25 PM Sender Country: 
Message: مبروك الموقع ياسيد الناس ما عندي تعليق غير مبروك الموقع حلو لانه قلبك الطيب الصافي صنعه بلمسات سحرية من اناملك ازداد حلاوة انا كلي فخر اني عرفتك وانك كنت رمز بعتز فيه وبفتخر فيه لاخر يوم من عمري اجمل تحياتي لاجمل قلب

أشكرك يا قطة برية من قلبى و تحياتى لك
و أهلا بك صديقة للموقع دائما - 28/4/2009   6:20 م الثلاثاء
=======================================

رسالة أخرى من القطة البرية

اجمل ما في الدنيا ان تجد انسان تحبه ويحبك وهذا المعنى عالي الاحساس
ومن الصعب بل ومن المستحيلات ان تختار انسان ليكون حبيبك فالقدر وحده من يختاره لك
وبدون استئذان او سؤال تجد نفسك تحبه بل وتعشقه بكل ما فيه وتذوب بروحه
وترسخ صورته في ذاكرتك لاخر العمر
ان الحب ليس الا شعور غالي وقاسي يعطيك البسمة تارة ويجلب لك الدمعة تارة اخرى
لتعيش عذابه الذي هو اجمل لحظاته بحرقتها وبصداها العميق على النفس

أشكرك يا قطة على رقتك و المعانى و قلبك و عقلك اللى بيشوف ستة على ستة !؟
تحياتى يا قطة برية ولا تحرمينا من حديثك فى أى شيئ
28/4/2009   6:40 م الثلاثاء

----------------------------------------------------------------------------------

الصديقة نــوف أرسلت هذه الرسالة الساخنة !!؟
28\4\2009   8م الثلاثاء

ماذا تقول لمن جــرح إحساسك !؟؟

عندما يخذلون احساسك الجميل..ويكسرون احلامك بقسوه..ويرحلون عنك كالايام..كالعمر..
وينبت في قلبك جرح باتساع الفراغ خلفهم..ثم تأتي بهم الايام اليك من جديد..
فكيف تستقبل عودتهم..
وماذا تقول لهم؟؟
قل لهم:
إنـك نسيتهـم .. وأدر لهـم ظهـر قلبـك , وأمـض ِفـي الطـريق المعاكـس لهـم
فربما كان
هناك..فـي الجهة الأخرى..أناس يستحقونك أكثـر منهـم

قل لهم:
إن الأيـام لا تتكـرر .. وإن المـراحـل لا تعـاد .. وإنـك ذات يـوم .. خلفتهـم تمـامـاً كمـا خلفــوك فــي الـوراء
وإن
العـمـر لا يعـود إلــى الــوراء أبــداً

قل لهم:
إنك لفظت آخر أحلامك بهـم .. حين لفظت قلوبهـم .. وإنك بكيت خلفهـم كثيـراً حتـى إقتنعـت بمـوتهـم
وإنـك لا تملـك قـدرة إعادتهم إلـى الحياة فــي قلبــك مــرة أخــرى بعــد
أن إختــاروا الـمــوت فيــك
.
قل لهم:
إن رحـيلهــم جعلـك تعـيـد إكتشاف نفسـك .. وإكتشـاف الأشيـاء حولـك وإنـك إكتشفــت أنهـم ليـسـوا آخـر المشـوار ..
ولا آخـر الإحساس .. ولا آخـر
الأحـلام .. وأن هنـاك أشيـاء أخــرى
جـمـيلـة .. ومـثيـرة
.. ورائعــة تـستـحــق عـشــق الـحـيــاة وإسـتـمــراريـتــهــا .
قل لهم:
إنـك أعـدت طـلاء نفـسـك بعـدهـم .. وأزلـت آثـار بصمـاتـهـم مـن جـدران أعماقـك .. وأقتلعـت كـل خناجـرهم من ظهرك
وأعدت ولادتك مـن جديـد وحرصت على تنقية المساحات الملوثة
منهـم بك ،
وإن مساحتك النقيـة
مــا عـــادت تـتـســع لـهـــم .
قل لهم:
إنك أغلقت كـل محطات الإنتظار خلفهـم .. فلـم تعـد ترتـدي رداء الشـوق وتقـف فـوق محطـات عودتهـم ..
تترقـب القـادميـن .. وتدقـق في وجـوه المسافريـن .. وتبحث في الزحام عـن ظلالهـم وعطـرهـم وأثـرهـم
عـل صـدفــة جـمـيـلــة تـأتــي بـهــم إلـيــك
.
قل لهم:
ان صـلاحيتهـم إنتهت .. وأن النبض في قلبك ليس بنبضهم .. وأن المكان فـي ذاكرتك ليس بمكانهم ..
ولم يتبق لهم بك سوى الأمـس .. بكل ألم وأســى وذكـــرى الأمـــس
.
قل لهم:
إنـك نزفتهـم في لحظـات ألمـك كدمـك ..وأنهم كيان ميـت بداخلـك .. وإنـك أطلقـت سراحهـم منـك كـالطيـور
وأغلقـت الأبـواب دونـهـم وعـاهـدت نفسـك ألا تفـتـح أبـوابـك إلا
لأولئـك
 الــذيــن يسـتـحـقـــون .
قل لهم:
إن لكـل إحسـاس زماناً .. ولكل حلم زماناً .. ولكـل حكايـة زمانـاً .. ولكـل حزن زماناً .. ولكل فـرح زمانـاً ..
ولكل بشـر زمانـاً .. ولكـل فرسـان زمانـاً وإن زمنهـم
إنتهـى بــك منـذ زمــن .
قل لهم:
لا تقل لهم شيئا .. إستقبلهم بصمت
فللصمت أحيـاناً قـدرة فائقـة علـى التعبيـر عمـا تعجـز
الحـروف والكلمـات عـن تـوضيحــه
--------------------------------------
يا عزيزتى نــوف ليس هذا حبا . . هذا غيظا !!؟
إن من يحب لا يشعر بكره من أحب ولا يشعر بشماته فيه لو عاد إليه !؟
لا يمكن أن يحدث ذلك لمن كان فى قلبه حب
و مش عايز أقول كلمة حب حقيقى عشان مافيش غير حب حقيقى وبس
إما حب و إما أى شيئ آخر ليس الحب !؟
إن من يحب يعذر و يسامح و يرق قلبه أكثر عند هذا الفراق الذى تصفه كلماتك !؟
قلب الحبيب يتحول إلى طاقة حب هائلة لو فارقه حبيبه
لا يمكن يحل محلها غيظ أو كره أو شماته أو إنتقام . . لا يمكن !؟
الذى تصفه تلك الكلمات ربما كان واحد عايز واحدة وماطالهاش !!؟؟
فرق شاسع !!؟؟
الحب هو الحب فى كل الأحوال . . حتى مع إساءة الحبيب
لأنه أحب روح هذا الإنسان . . فالحب فينا ليس قادما من الأرض ولا يتبع قواعدها
لذلك فالمحب يسامح و يعطى الحق للحبيب دائما حتى لو أخطأ فى حقه
الحب  نهائى . . كلمة نهائية !؟ ليس فيه شروط !! ليس فيه ظروف !! ليس فيه سبب !!؟؟
أنا أحب هذا الإنسان . . فقط . . لاعقد ولا شروط جزاءية !!؟
يا عزيزتى نوف
اللى كتب الكلام ده واحد من الملايين اللى خربوا الدنيــــــا !؟
لكنهم لن يخربوا عقولنا . . ولن يؤثروا فى قلوب تحب !؟
 

================================================
اليوم 2/5/2009 - سأخبركم بتلك القصة الساخنة باختصار
هى قصة حب حقيقية أصحابها موجودين وعايشين
أحبوا بعض سبع سنين كاملة كان بينهما كل ما يأتى به الحب الجميل و الحب الصافى
الحب الذى لاشك فيه ولا تردد فيه ، الحب الذى لم يسمح لأحدهما بأن يحب شخصا آخر حتى الآن !؟
حتى الآن مر ثلاث سنوات على كتابة تلك السطور الساخنة الغاضبة !؟
كانت الأزمة أو المشكلة بينهما هى نفسها المشكلة التقليدية فى عالمنا العربى !؟
الأهل !؟    الأهل قالوا لا لا لا !؟
من الطرفين . . أهلها و أهله هو أيضا !؟
لكن الشيئ الغير عادى
هو أن الفتاة الرائعة تلك الحبيبة استطاعت أن تنتصر لحبها بينما الحبيب الرائع لم يستطع !؟
هى حاربت مع أهلها سنوات حتى وافقوا فى النهاية
أما هو فقد حاول سنين وشهور طويلة فى جولات مع أهله فلم يوافقوا أبدا !؟
تهديد و وعيد و منع و قطع . . حتى إنهزم !؟ إنهزم الحبيب الرجل أمام رغبة أهله !!؟
و وقف أمام حبيبته التى كتب فيها أجمل الأشعار و الكلمات ليقول لها فى كل مرة لم أستطع !؟
لقد هزم الحب فى حبيبته بهزيمته هو أمام أهلــه !!؟
نقل إليها الهزيمة فاستقرت فى نفس أحبت حتى خارت قواها . . فتزوجت !!؟
تزوجت بغيره بعد يأس إستقر فيها و سكن قلبها مع حبه الذى كان
فطرد الصفاء و نقاء الحب الذى كان وحده يحتل شعورها !؟
و لكى يزيد الألم و تكبر المأساة فقد تزوجت بصديقه !!؟ صديق حبيبها !!؟
ليس فى الأمر خيانة منها فمن المؤكد أن الحبيب هو من قدم إليها الصديق فى وقت إحتاجه فيه
فالخيانة لا تقع عليها بل تقع على ذلك الصديق ، كما أن الضعف و السلبية تقعان على الحبيب !؟
لم تنتهى القصة بعــد !!؟
مر ثلاثة شهور على ذلك الزواج المسخ !؟ الزواج المشوه . . زواج الأمر الواقع . . زواج اليأس
زواج الهزيمة . . زواج بيع و إغتصاب و تفريط فى الشعور !!؟
ثم تطلقت الزوجة الجميلة . . الحبيبة القديمة التى إكتشفت عمليا و فى الواقع
أن المرأة لايمكن أن تعطى إلا من قلبها و ليس من جسدها !؟
و أن المرأة إن لم تسمح لها الدنيا بعطاء قلبها فهى لن تعطى شيئا فتصبح مسخا جديدا !؟
ثم عادت للحبيب الذى كان . . عادت للحبيب الذى هزمها سابقا
لكنه أبـــى . . رفض . . !؟
فكتب الحبيب تلك السطور الساخنة . . !؟
!
!
لقد تباكى هذا الحبيب كثيرا على نفسه !؟ كما وصف فى كلماته و أشعاره
و لم يبكى على فتــاة أحبته صدقا و إخلاصا و بذلا و عطاء حربا وسلاما من أجله !؟
لكنى أنا أبكــى لها و عليها . .
 فالشعور الجميل الصادق يبكينا ضياعه و هدره على أرض الواقع المغلوط المقلوب المهزوم دائما

و ربما أتذكر عبــارة مأثورة هنا . . لكنى سأغيرها فأقول
تعددت الأسباب و موت الحب واحــد . . !!؟

تحيــاتى لكل قلب أحب و لكل عقل يفهم . . فقط
2/5/2009 - 1:15 م السبت
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔     ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔     ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔
⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔     ⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔⇔

⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔
⇔⇔

رد وصل من القطة البريــة
29/4/2009 - 11:27 ص الأربعاء
------------------

 
Name: قطة برية Email:  Country: 
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-04-29 11:27:48 Sender Country: 
Message: في البداية اود ان ارسلك لك باقة ورد برية وزهور ربيعية لتبدا بها يومك الجميل والى كل القراء الذواقين اما بعد .. لقد قرات تعليق نوف عن الحب الذي هو بالفعل حالة احباط من هذا الرجل الذي للاسف اعتقدت بانه حبيب او بانها حبيبته الغدر لايصدر من الحبيب لكنه شخص بالتاكيد له صفه اخرى بعيدة كل المدى عن الحبيب وبرايي والذي اؤيدك فيه ان الحب لايموت في الروح لانه ولد ليس بارادتك كطفل حملته امه ولم تختار موعد ولادته الله شاء واوجده في هذه الحياة والحب لن ياتي بتخطيط او تاشيرة دخول انه اعظم مافي الوجود تحياتي لك وللجميع     قطة برية

أشكرك و تحياتى لك
------------------------------------
رسالة جديدة من جميلة ممتاز - 2/5/2009

 
Name: جميــــــــلة ممتـــــــــاز Email: *** Country: 
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-05-02 13:10:26 Sender Country: 
Message: صباحك سكر سيدي راقي الاحساس (( كطفل يفعل مايريد بتلقائية ومرح وبساطة . . لم أختلف أبدا !؟ )) نعم اري نفس الابتسامة تعلو وجهك رغم مرور السنين طفل انت في تلقائيتك وعفويتك حديثك صادق يدخل القلب دون حاجة الي جواز مرور ... بالله عليك اصدقني القول .. ! من انت ؟؟ عندما اتجول بين صفحات موقعك الرائع احتار .. نعم احتار !! من هذا الرائع ؟؟ يتحدث عن الحياة .. بكل مافيها .. حب .. دين .. عقل ..علم .. متعة ورفاهية .. من انت من هؤلاء ؟؟ حديثك يحيرني ... قلت انت ابن البهجة والدهشة .. (( قد يكون السبب أننى كنت دائما خارج الأرض .!؟)) نعم آراك مازلت خارج الارض تسكن كوكب من كواكبك الصديقة او ربما تقبع في اعماق بحر من البحار .. انت غير!! أنت مختلف عما يسكنون ارضنا .. حقا .. فــ بالله عليك قولي من انت حقا ؟؟ آسفة جدا لتطفلي لكن اريد أن ازداد معرفة بك .. اتسمح لي ؟؟!! في انتظارك "" اشكرك "" اجمل زهرة لــ راقي الاحساس جميــــلة ممتــــاز

أشكرك يا جميلة . . كلامك جميل فعلا و سأرد عليك لاحقا
لكن ربما سوف أجيبك الآن على سؤالك بسؤال آخر !؟  من أنت !!؟؟ حقيقة !؟
تحية لك و شكرا لك
----------------------------------------
رد  جميلة ممتاز على سؤالى من أنت يا جميلة !!؟

 
Name: جميــــــــلة ممتـــــــــاز   Country:
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-05-03 09:52:25 Sender Country:
Message: مساءك معطر بالجوري؛؛؛؛؛ سيدي راقي الاحساس ؛؛؛؛؛ يالله انا اسألك تجيب علي سؤالي بسؤال !!! انا مو مهمة مثل شخصكم الكريم ؛؛؛ اليوم كل من يأتي موقعك يريد ان يعرف المزيد والمزيد عنك !! وانا اولهم اتمني ان تجيب سؤالي ؛؛؛ من انت من بين هؤلاء اللذين تعرفنا عليهم من خلال صفحات موقعك؛؛؛؛ بالله عليك اجب ولا تبخل علينا؛؛؛؛ ؛؛؛؛ اشكرك ؛؛؛؛ ؛؛؛؛ في انتظارك ؛؛؛؛ اجمل زهرة لقلبك ُ؛؛؛؛ جميــــلة ممتـــــاز

الــرد

أنا حقا ابن البهجة و ابن الدهشة قولا و فعلا
فالبهجة هى تفاؤلى الدائم أو تفاؤلى الطبيعى فى كل أحداث حيــاتى
فأنا لون فاتح ولم أكن أبدا لون غامق . . ولا فى أى لحظة سابقة ولا آتية
إننى حتى فى حزنى أرى و ألمح الخير فيه ولا أنسى الفرح الذى كان قبله
و هو فقط الذى يبقى فى أفكارى فأعيش فى أمل عودته فيعود فعلا !؟
إن تفاؤلى أصبح عندى مرادفا لإيمانى بالله . . ذلك الإيمان الذى له صورة عندى غير ما عند الناس
فأنا تعيش فى داخلى كل كلمة أقرأها من رسالة الله لنا . . القرآن
و كل ما وصلنى من تلك الرسالة هو معنى واحد . . هو الحب
هذه رسالة حب علمت منها     أنى لا أخسر مع الله أبـــدا !؟
طالما كنت صادقا و طالما كنت أنا أنا نفسى و حقيقتى فى أى موقف أو زمان
لذلك فأنا حقا إنسان سعيد مبتهج غالب الوقت و أصل الحال كطفل شغلته ألوان الدنيا
أما دهشتى فهى عقلى المستغرب كل شيئ و الذى يقف أمام أى موقف جديد فاتحا فمه قائلا
ياه . . بجد . . معقول . . يا الله . . !!؟؟
ثم أتعلم و أتعلم و أتعلم . . لكنى أنتقل من الأرض إلى السماء فى ثوانى معدودة !؟
و عندما أفهم تصب دهشتى مرة أخرى فى بهجتى فأبتهج و يسعد قلبى سعادة أخرى آتية من عقلى
إن مشاكل الناس هى نفسها مشاكلى . . هى هى
لكنها لا تعلق بى لا تستقر فى نفسى مثلهم ربما لأن عندى لها مصرف دائم فى طبيعتى
فإن المشكلة فينا وليست فى أحداث الدنيا !؟ هذا قول صحيح مئة بالمئة
لذلك كنت أقول دائما أن الله أعطانى نفسا سهلة و غيرى أعطاه غير ذلك !؟
لكن الأهم عندى أنه سبحانه أعطانى عقلا أكثر سهولة . . سهولة الفهم و الرؤية
لذلك كله فأنا بحق ابن البهجة و الدهشة . . لن يفارقانى أبدا فهما طبع و طبعة و طبيعة

تحيــــــــــــــــاتى لك يا جميلة و لكل الأصدقاء و لكل من يقرأ
4/5/2009     3:00 م الإثنين
=============================================

========================================================
القطة البرية أطلقت على نفسها لقب (كوكبة الأنثى) و أرسلت خاطرة كتبتها فى يوم فى ساعة فى لحظة
قالت

نظرة ساخرة للحياة او جملة عابرة لهذه الايام ..
لا اعلم ماذا ساكتب اردت الكتابة فقط بكل عشوائية وبحروف غير مصفوفة كلادباء
فكتبت لك في النهاية ايها المجهول الضائع ايها الانسان الحساس
ايها الحب او الكره او القرب الباعد ايها ... (الانسان...) يا حبيب القلب والروح..
ويا صديق القلب والعقل .. التقيت بك أخيرا!! وانا اعلم اني لم افارقك او تفارقني الا بالاجساد..!
فالروح معك لاخر الزمان ..! ولكن آه والف آه لهذا اللقاء!! مشاعري تبعثرت ..ونظراتي تشردت
بين عيونك وعيونهم وذكرياتي طرقت ذاكرتي كشريط سينما امامي
اردت ان اركض لاضع راسي في حضنك الحنون ولكن قيودي كثرت وثقلت وكبدت على معصمي ؟؟؟؟!!!!
ولكن!! هنيئا لك الحياة ولانك فيها ساحيا فيها بكل حب وسلام...

يا عزيزتى إن لحظة صدق يعبر فيها صاحبها عن ما فى نفسه و فى خاطره من معانى و مشاعر
لهى أبلغ و أفصح من أى أديب يكتب تأليفا و تخيلا !؟
صدق الإنسان حينما يصوره فذلك هو الفن
و صدق الإنسان عندما يحيره فتلك هى الفلسفة و العقل الراقى
هذا رأيى فى ما كتبتى و هذا رأيى فيكى . . تحية لك يا برية عفوية البــوح !؟
4/5/2009
======================================================
رسالة جديدة من جميلة ممتاز

 
Nameجميــــــــلة ممتـــــــــاز Email: ***@hotmail.com Country: 
 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-05-06 14:19:20 Sender Country
Message: صباحك \ مساءك احلي من الشهد ؛؛ ياراقي الاحساس ؛؛؛ سألتك من انت ؟؟ اصدقك القول اجابتك زادتني حيرة وشغف لمعرفتك اكثر ؛؛؛ سطورك تتحدث عن قلب مفعم بالحب ... وعقل ملئ بالافكار والاحداث ... واحساس بالله عالي وراقي جدا يفوق احساس كثير من البشر ... انت ايها الراقي غير .. نعم مختلف .. تستفزني لمعرفتك اكثر انت لغز .. رغم سهولته لكن احتار ويحتار معي كل من يتجول بصفحات موقعك .. سؤالي واضح .. ألا وهو .. من انت من بين هؤلاء ؟؟ المحب العاشق .. رجل الد ين .. الفلكي .. محب الحياة .. الباحث عن الحقيقة ..؟؟ اقولك صدقا .. اجدك فيهم جميعا.. نعم .. انت هنا نبض قلبك يتحدث قبل خط قلمك ... احساسك يسبق احداثك .. انت .. ما اروعك .. اتسكن ارض الواقع حقا ..؟ ام انت اتييت لتعمل علي تغيير نظرتنا للحياة بكل مافيها .. انت هنا تعلمنا كيف تكون الحياة .. خليط غريب ومتناقض وفي نفس الوقت رائع ..سأحاول ان احيا حياتي كما وجدتها هنا بموقعك لقد راقت لي .. ايها راقي الاحساس .. اسمح لي ان اقتبس اسلوبك في الحياة ولي عودة من جديد لآحدثك عن جميلة ممتاز كما طلبت .. فأنا الآن في محاولة لمعرفتي من جديد من خلال كلماتك وسطورك ... اشكرك ؛؛؛ في انتظارك ؛؛ دمتــــ بــــود؛؛؛

الرد لاحقا
================================================

رسالة أخرى !!!؟؟ من جميلة برضه !!!؟؟

 
Nameجميــــــــلة ممتـــــــــاز Email:  Country: 
Date Of Birth: اختياري - Optional
Time Received: 2009-05-06 16:07:01 Sender Country: 
Message: ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ اسعد الله اوقاتك مساءك معطر بالجوري عفـــــوا انت لم تذكر لنا ايها الراقي باحساسك فى صفحة العقل.. عندما يجتمع الشعور او الاحساس .. والعقل علي حب انسان ولو بعد كثير من الوقت الا هو الحب حقا ؟؟؟ حديثك اليوم رائع .. ذو شجون .. حديث يشق ظلمات بداخلي ليقوم بتوصيل عقلي وقلبي في خط واحد مستقيم ... من المستحيل ان لا نتفهم كلماتك ونعمل علي تطبيقها في حياتنا اليومية .. سنسعد حتما دون جدال ... (((أن الشعور أسبق على العقل))) هذه هي كلماتك وانا اقولها صادقة احساسي يحدثني بتغيير في احداث حياتي وستكون انت سببا في هذا.. احييك تحية ملؤها مودة واحترام.. جميلة ممتاز

أشكرك يا جميلة

 

--
رسالة من زائرة جديدة (ريانا) . . رسالة إستوقفنى محتواها !!؟
فى 7/6/2009

 

Name: ryana Email:  Country: Egypt
 
 
Time Received: 2009-06-07 15:36:35 Sender Country: egypt
Message: سيدى هارون الرشيد قد يتبادر الى ذهن الكثيرون أن هذا ذما لشخصك لأن الدراما المصرية ظلمت هذا الخليفة ، والسؤال لماذا لقبتك بهذا ؟  فكل من يكتب لك يجيد وصفك ويدخل فى أعماق نفسك حتى شككت انهم يعرفونك معرفة شخصية ولكنى أجتهد من كلامهم ومشاعرهم الرقيقة نحوك لأربط بين شخصك الجميل وبين هذا الخليفة المظلوم فهوا كان أبيض طويلا جميلا فصيحا لة نظرة فى العلوم والأدب له هيبته و وقاره ، فلنقل ان هناك لمحة من حياته بها خيطا تمسك أنت بأحد أطرافه. سيدى: لماذا أشعر بأنك غضب ورحمة أبيض وأسود ليل ونهار موج ونسيم شمسا وقمرا رجلا وطفلا كرها وحبا شرسا وطيبا   لماذا اشعر أنك ملاك وشيطان ؟

 

لماذا يا عزيزتى إخترت لى هذا التشبيه ؟
هارون الرشيد !؟
و هل تم هذا الإختيار بناء على تجولك فى موقعى ؟
أم بناء على معرفة سابقة بى ؟
حسب الوصف الذى ذكرتيه فى رسالتك فهو صحيح عندى
أبيض فصيح له نظرة فى العلوم و الأدب و    و    و فى كل الدنيا
أما إذا كان تشبيهك لى بهارون الرشيد هو إشارة إلى النساء
فربما يكون هو أيضا صحيحا !؟
لكنى طبعا لست مثله فى تفاصيل هذا الأمر !؟
فأنا لا أمتلك الجوارى و لا أسعى إلى (غزو) النساء
كما أننى لست ملكا ولا أميرا و لا ذو جاه
لكنى ذو قلب يعشق الحياة و جمال الحيــاة
بكل تنوعها . . من أول الصحراء و مشهدها المهيب
حتى البحر و النهر بل و الترعة التى تمرح وسط الحقول
أعشق الحدائق و يذوب قلبى عند رؤية الزهور فى حوضها
أعشق منظر السماء و قمرها و نجومها شروقها و غروبها مطرها و رعدها
أعشق الألوان نفسها فهى تفعل بعينى فعل الموسيقى التى تصادق نغماتها الأذن
أعشق كل ما هو طبيعى و أكره المدن و العمارات الطويلة مثل الخاذوق
فلأجل هذا كله . . كل ما قلته . . فأنا أحب المرأة
هى رمز الجمال فى هذه الدنيـــــا
و لا أقصد جمال الشكل ولا الجسم . .  بل جمال المعنى الذى تحتويه المرأة الأنثى
جمال الصحبة جمال الألفة جمال الرعاية جمال الود جمال العطف
فأنا أحب صحبتها و أحب ألفتها و أحب أن أرعاها و أحب ودها
و أحب العطف ذهابا و إيابا بينى و بينها
أعشق حنانها و أعشق بذل حنانى عليها
أعشق رقتها و أحب رقتى أمامها و لها
و لا يمكن أن يستطيع أحد من سكان الأرض أن يلومنى على ذلك
فآدم نفسه طلبها من الله . . و هو فى الجنة !!؟
فما بالنا بمن هو فى الأرض !!؟
أنا شعرت بكل ذلك . . من زمــــــ ـــــ ـــــ ــــــ ـــــ ـــــ ـــــــان !!؟
لكن خبرتى من حياتى علمتنى تهذيب مشاعرى
و تصفية دماء قلبى من الشوائب حتى أصبح حبا خالصا
حب الإنسان نفسه
حب إنسان فى صورته الحلوة . . المرأة
علمنى عقلى كيف أسعد مع المرأة بأن أسعدها هى أولا
ثم سأحصل منها على سعادة ليس لها مثيل فى كل عناصر حياتنا
فى وجودها بجوارى . . حبا . . فأنا سعيد متوهج مقبل نشط مسرور القلب
و فى غيابها فأنا ساكن صامت منزوى مختبئ حزين القلب كحياة تذبل
فالحب هو الأهم . . هو كل شيئ عندى
أما الأمر الذى فعلته معى الحياة كنوع من الحظ
فهو أننى كنت محاطا دائما بالنساء . . دائما
فى عملى فى صداقاتى فى أسفارى و تغريبى فى البلاد
فى كل مكان أو زمان تحركت فيه كانت الدنيا تقرب لى أجمل ما عندها
لكنى كنت دائما الصديق بكل معانى الكلمة فى كل الأحوال
حتى إن أكثر أعمالى المفيدة والتى ربحت منها كانت مع المرأة
فأنا ذو حظ معها أو بها أو لها . . ذو حظ عندها و هى ذات حظ عندى لأنى أحبها
و عندما كانت تقبل المرأة على أيامى كان الحظ يأتينى فى المال و النجاح
فربطت بين ذلك منذ سنين . . فهمت !! . . خاصة بعد تعلمى للفلك !!؟

فهل أشبه فى ذلك هارون الرشيد ؟  لا أعتقد !!؟
فهارون الرشيد أعتقد أنه كان مهتما أكثر بجسد المرأة . . فقط !!؟
أنا لست مثله . . إطلاقا
فجسد المرأة عندى يأتى كتاج مرصع بالألماس و الياقوت نتيجة لحبها
جسدها يأتى عندى من قلبها . . و ليس له عندى طريق آخر !!؟
و ما أجمله . . و ما أعظم شأنه و عذوبته . . فهو صنعة الله !؟
أبدع الله صنع هذا الأمر بكيفية تصل فى لحظة بارعة بين (قلب يحب و جسد ينبض) !؟
هذا صنع الله المبدع . . و هو عند الله عظيم
و هو عندى غالى و عزيز و جميـل

أما أوصافك الأخرى يا ريانا فهل تدل على حيرتك أم هو سؤال !!؟
سأنقل عباراتك و سؤالك  هنا

لماذا أشعر بأنك غضب ورحمة أبيض وأسود ليل ونهار موج ونسيم شمسا وقمرا
رجلا وطفلا كرها وحبا شرسا وطيبا . . لماذا اشعر أنك ملاك وشيطان ؟


كلامك طبعا مبنى على شعور كما قلت أنت ، و سوف أجيبك بجمل مختصرة

أنا إنسان غاية فى الطيبة
غاية فى الحنان
غاية فى الرومانسية
سريع الإشتعال عند الغضب
سريع التسامح و النسيان
طفل حقيقى لكن طلع له عقل !؟
شرس عند الهجوم . . جدا
ذو لسان لازع مؤلم لمن يهاجمنى
واضح و شديد الجرأة
رحيم جدا و أعذر الناس فى أخطاءهم . . بمنتهى السهولة
الرحمة عندى أهم من العدل فى مفارقات معينة
دكتاتور فى الرأى و لا أهوى حاجة إسمها ديمقراطية !؟
مع ذلك أعشق التباحث فى قضايا عقلية مع ذوى العقل . . فقط
أما عبارتك الأخيرة . . ملاك و شيطان
فسأقول لك حكمة تعلقيها على صدرك
لو قابلت إنسانا عنده مواهب عبقرية و ليس مؤمنا بالله
فاعلمى أنه شيطان أو أن الشيطان صاحبه جالس معه طول الوقت
و العكس صحيح
با ختصار أنا إنسان مؤمن جدا
لكن إيمانى حقيقى و فى حياتى اليومية بكل تفاصيلها
إيمانى أسلوب حياة أستمتع به و ليس فقط عبادات
فأنا شديد التعلق بصاحب الدنيا ومن خلقها . . الله
و لم أصادف حتى الآن من هو مثلى فى ذلك
فى تطبيق الإيمان فى كل مواقف الحياة و جميع تعاملاتها
و فهمها و كشفها و إستخراج قواعدها و تحليل وجهتها فى أى موقف

فأنا شخص مختلف . . جدا . . و بسيط جدا
و لا أنسى صفة هامة تقود كل أفكارى . . فنــان

==
==
==
تحياتى لك يا ريانا
7:45 مساء الأحد - 7/6/2009
================================================
========================================

رد من ريانا - 8/6/2009
 

Name: ryana Email:  Country: Egypt
 
اختياري - Optional
Time Received: 2009-06-08   15:05:26 Sender Country: egypt
Message: انسان يحمل كل هذة المشاعر عن المراة هو ملكا على قلبها ولابدان يكون قلبها محيطا ليتسع كل هذة المشاعر واكيد انت اميرا على حياتها ولكن هل تكفيك امراة واحدة هل هناك امراة واحدة تكفيك ؟   انت بالنسبة لى طيفا اشعر بة فى جزيئات هوائى  اتجول فى موقعك فى اوقات ضعفى وما اكثرها لاكون اقوى دعنا نتبادل الاحاديث بدون خطا احمر فانت نافذتي على العالم . . اني احلم معك ومع دنيا فسلامى لكما . . ما زلت انت هارون الرشيد عل الاقل انا شايفة كدة

لا تعليق يا ريانا - أشكرك و تحياتى لك
=========================================
ماذا أعجبك فى صفحة دنيا !؟
و ايه حكاية هارون الرشيد دى ؟ لسـه مصرة عليهــا ؟
=================================


رسالة من ريانا فى 9/6/2009

Name: ryana Email:  Country: Egypt
 
 
Time Received: 2009-06-09  22:39:13 Sender Country: egypt
Message: ما اجملك يا سيدى شكرا من قلوبنا لانك لم تلصق التهمة بحواء لخروج  أدم من الجنة بل جعلتها مشتركة وهذا ما ينكره الرجال. ليتهم يفكرون فى كلامك ويتعظون فان كل بيت على الارض هو جنة مصغرة لأدم و حواء وتستمر لعبة الشيطان لخروج احدهما من الجنة وينجح بالفعل الا اذا كان لهذا البيت عمدان قوية من الايمان والحب . . و هذا الحب يجرنا الى نقطة مهمة جدا وسؤال لا يعرف إجابته الآ خبيرا وعاشقا للمرأة مثلك . . هل الرجل يحب بعينية ام بقلبة كن صادقا معى ولا تخدعنى بحلو كلماتك التى تقلب الليل نهار وقبل ان تفكر فى الرد احب ان اذكرك ان المراة لغز وانا اقول لك انك لازم تخاف منها خوف الطفل من غضب امه . .  فمهلا ترفق بنا يا سيدي . . وبنفسك ايضا من قبلنا !!


 

الرد لا حقا يا ريانا
===================================
شوفى يا ريانا
أولا أشكرك على إهتمامك و المواضيع التى تفتحينها مهمة
و كلها لى فيها رأى و رأى واضح و من زمان
فمسألة خروجنا من الجنة و من هو السبب الرجل أم المرأة
و كل طرف من الإثنين يفرح إذا ابتعد السبب عنه !؟
هذا كلام ساذج و ليس هو المهم
المهم هو فهم طبيعة كل من الرجل و المرأة . . آدم و حواء
و هذه الطبيعة هى صفات و توجهات أصلية لا تتتغير فينا جميعا
فالرجل هو الفاعل الجنسى رقم واحد فى الموضوع
و هو الذى يعلم المرأة هذا الأمر منذ البدايات
فالمرأة مستقبلة لهذا بحسب طبيعتها و تكوينها
و الجنس عند المرأة ليس دافعا أساسيا ولا أصليا كما هو عند الرجل
فهو عند الرجل مختلف تماما و يكاد تكون الغريزة الجنسية عنده هو وحده
أما الذى عند المرأة فهو إستجابة لهذا فقط
إستجابة تجعلها حاضرة فى الموضوع و بقوة لكنها ليست كغريزة الرجل أبدا
فالغريزة هذه هى فى العقل و فى روح الرجل و فى كل توجهه
كمعنى هو فى شدة الحاجة إليه
أما المرأة فهى فى شدة الحاجة للحب بمعناه المعنوى
أى بالمعنى نفسه للحب
و مايتبعه من كل متطلباته من الرعاية و الإهتمام و التقدير و الإحتواء
فالرجل يدفع لها هذا الحب لكى يحصل على هذا الجنس
الذى هو أساسى فى تكوينه العقلى و النفسى
و لابد أن أنبه هنا لأهمية ألا يقوم طرف من الطرفين بلوم الآخر على طبيعته
فهذا يحدث من نساء كثيرات !!؟؟ هذا خطأ يودى فى داهية فكريا و نفسيا !!؟
لكن الصحيح أن نفهم طبائعنا بصورة جيدة و أيضا برحمة و إستيعاب
حتى نستطيع أن نحقق الحد الأدنى بالسعادة
نعود إلى أن الرجل يدفع الحب مقابل الجنس
و المرأة تسمح و تعطى له الجنس لكى تحصل على الحب
أو أن تكوينها الطبيعى لا يسمح بمنح الجنس إلا عن طريق الحب
هذا هو الطبيعى و أصل الموضوع (مالناش دعوة باللى بيحصل دلوقت) !!!!؟
و فى أثناء ذلك و كل تلك المبادلة يسعد الطرفان
فالمرأة تسعد بالجنس برغم أنه ليس طلبها الأصلى
نستطيع أن نقول أنه طلبها الثانى
و الرجل يسعد بالحب الذى تقوده إليه المرأة أصلا بل و تعلمه كيف يكون
و المرأة فى هذا الموقف الرائع بطبيعة الأنثى تدفع الرجل لتعلم الحب
غريزيا . . فتلك هى غريزتها . . الحب غريزتها الأصلية
و الرجل بعد سنين و سنين و عصور تعلم أن يكون محبا لكل ينال
أعظم أثر تحبه نفسه . . و هو الجنس
تعلم منها الحب و كيف يكون محبا راعيا لها حنونا عليها مقدرا لها
لكى يلبى حاجته التى زرعها فيه ربه و رب العالمين
فترقى الرجل تدريجيا من عصر كان فيه يسحب المرأة من شعرها ليمارس معها الجنس
حتى عصر أصبح فيه الجنتلمان !؟
الجنتلمان الذوق المؤدب الذى يستأذن و يقدم حبه و عهد بالرعاية قبل طلبه !؟
جنتلمان شيك بملابس متناسقة الألوان و رائحة عطر لينال نظرة موافقة منها فقط
رومانسية بدأت فى مجتمعات البشر جميلة و عظيمة
السبب هو المرأة و السبب هو الغريزة المزروعة فى عقل و قلب الرجل
لكن حدث أن الرجل و المرأة أصبحوا فجأة بعد (الجنتلمان) قط و فار !!؟
و السبب أيضا الرجل الذى بدأ يتحايل على مسألة الحب !!؟
هو عايز جنس و خلاص !!؟ فبدأ يكذب و يمثل حتى يصل إلى مايريد بدون تكاليف
مع أن الحب هو أجمل شيئ فى الدنيا
و لكن ليس الحب أبو طلب !!؟ ليس الحب اللى هدفه الجنس وبس !؟
الجنس على العين والراس . . لكن لا يصلح أن يكون هو السبب الوحيد !!؟؟
تبقى مهزلة و تبقى قلة قيمة و بهدلة و كلام تانى كتير لا يصلح للنشر !!!؟؟؟
الحب هو حب إنسان أو حتى حب قطة !!؟
حب بمعنى رعاية وإهتمام و مناصرة و تأييد أساسا
و الحب أيضا بمعنى الصحبة و الأنس بين الطرفين
فالمرأة صحبتها لمن تحب جميلة جدا ورائعة
و كذلك الرجل لو أحبها حقيقة فستكون صحبته لها رائعة أيضا
الصحبة دى شيئ تانى فيه كل السعادة و التأزر و جمال الحياة كلها
ثم تأتى بعد ذلك كل الطلبات متاحة و جميلة و لذيذة . . مافى ألذ منها
لكن الحب الآن أصبح مزيفا جدا بسبب تفشى الأنانية و حب الذات الفظيع
عند الجميع . . رجالا و نساء
كله باظ و كله لخبط المعانى و داس عليها أمام أى طلب أو مصلحة
الرجل عايز جنس ببلاش ، و المرأة عايزة حاجاتها المادية و مش مهم أى شيئ آخر
لكننى لو تم تحكيمى فى هذا الأمر لأرجعت السبب كله على الرجل !!؟
فهو الذى خرب الدنيا و خرب المرأة و خرب المعانى الجميلة
فالمرأة تابع له طول الزمان . . و كل افعالها الآن رد فعل لأفعال الرجل
اليوم لو جلست فى مجلس الرجال تسمع كلاما أكثره الغالب إزدراء للمرأة
و تقليل شأنها و ترخيص لكيانها
قد يقول قائل منهم عندهم حق !! انت مش شايف الستات بيعملوا ايه !!؟؟
لكن هذا هو النتيجة يا أستاذ وليس السبب !!؟؟
حضرتك بتغالط و مش فاهم حاجة و بتقلب الحقائق  !!؟
السبب هو الرجل . . و من زمان !؟
و المرأة الآن كفرت بحضرتك !؟
إنت اللى كفرتها !؟
ثم تعيب عليها الآن كفرها بك و كفرها بكل قيمة و جمال كان فيها !!؟
هى تابع لك و لم تبدأ ماهى فيه الآن إلا من عند حضرتك !؟
ايها الرجل !!؟؟

نعود إلى قصة آدم و حواء
لايمكن أن تكون حواء هى البادئة بالهجوم على آدم فى الجنة
لا يمكن . . لازم يكون هو أولا !!؟
فالغريزة أصلا عنده هو
و انظروا فى كل عالم الحيوان الذكر هو المطارد و الملح وراء الأنثى
إن الأنثى حياء أصلا و الأنثى إستجابة أصلا
ليست فاعل بل هى مفعول به
و كل من الفاعل و المفعول به يسعد بما تم تركيبه عليه
من الله الخالق
ذلك هو أصل الموضوع إذا اردنا أن نفهم أى مسالة فى حياتنا
دون خلط للأمور و دون تزييف الحقيقة

سؤالك الثانى يا ريانا هو هل الرجل يحب بعينه والا بقلبه !!؟
أعتقد الإجابة جاءت فى كلامى السابق
لكن الحب لازم يكون فى القلب و من القلب
اعرف رجال أحبوا نساء مش حلوين لكنه بيعشقها عشق
الحب من القلب و فى القلب فقط
بلا عين بلا بطيخ !!؟ سيبك من الكلام التجارى بتاع المجلات !!؟
لأنه هو سيادته لو حب بعينه بس يبقى جنس و بس !!؟
صح ؟            صـــح

ثم يا ريانا انت بتهاجمينى و تقولى ان كلامى بيقلب الليل نهار !!؟
هذا إفتراء طبعا !؟
أنا كلامى مش كلام حلو !! أنا كلامى كلام صح و مقتنع به جدا
فى أى شيئ !!؟
مطلوب منك تشيرى لى على ماقلتيه عن كلامى الحلو اللى قلب الليل نهار ؟؟
اين هو ؟؟و فى أى مكان من الموقع ؟؟

الشيئ الآخر بتقولى المرأة لغز !!؟؟
المرأة عمرها ما كانت لغز عندى
و لو كانت لغز عند شخص آخر فهو حر حسب فهمه !!؟
ده برضه كلام جرائد تجارى و كتب رخيصة بيضحكوا به على المرأة من زمان !؟

آخر حاجة أقولك أنا ما كنتش بخاف من أمى و أنا صغير
كنت دايما أتحايل عليها و أعمل اللى انا عايزه بعناد و إصرار

الموضوع الأخير من رسالتك قبل الأخيرة
سؤالك هل إمرأة واحدة تكفى ؟؟
سؤال رائع و الناس حيرانة فيه برضه !!؟
طبعا إمرأة واحدة تكفى
طبعـــــــــــــــا
الرجل عندما يحب يتحول إلى ملاك حتى أنه يستحى
و المرأة التى يحبها لا يستطيع أن يفكر فى غيرها
فهى تملأ حياته كلها
لأن الحب نفسه كده !؟
يملأ الحياة كلها يملأ مشاعرنا و عقلنا و يملأ القلب بحب كل شيئ
إمرأة واحدة تكفى
و أى رجل غير مكتفى بإمرأة تأكدى أنه لم يحب و لايحب
و حتى يحب فسوف تجدينه فى حضنها غصب عنه و عن والدته !!؟
إمرأة واحــدة تكفى فعلا . . لكن أين هى !!؟

تحيـــاتى يا مشاغبة و أشكرك !؟
8:20 صباح الأربعاء - 10/6/2009
======================================


رسالة من ريــانا إلى ثروت محجوب و جميلة ممتاز
الرابعة صباح الأربعاء 24/6/2009

Name: ryana Email:  Country: Egypt
 
اختياري - Optional
Time Received: 2009-06-24  04:39:49 Sender Country: egypt
Message: سيدى هارون الرشيد أهنئك ياسيدى على هذا العصفور الجميل لكم هو رقيق ناعم حالم يطير فلا يصطدم بجناحية  يالا قلبة الصغير لايعرف أنه سيصبح أسير نفسة فهو الأسير والسجان . . طر أيها العصفور ومتعنا بأعذب كلماتك واحكى لنا عن حبك الدفين . . ولكن إحذر أن تدخل الى أسوار مثل أسوارنا حافظ على تحليقك على الاقل من أجلنا . . ونصيحتى غرد عاليا فنحن نسمعك طالما أنت فى حديقة هارون الرشيد . .

عزيزتى ريانا تحية لقلبك الحلو و إحساسك الجميل بنبض الحياة
الذى جعل منك مشروع فيلسوفة . . مشروع على الطريق الصحيح
برغم أحزانك الصارخة بين سطورك الساخرة
أنت جميلة فعلا فى روحك و إستسلامك لقدر علمت منه أنه لا فكاك منه إلا به
فأصبحت من المنتظرين !؟
سيأتيك ما تأملين . . حتما سيأتى
أستطيع أن أخبرك متى يأتى ذلك الحلم و متى يتغير المنظر و النافذة
التى منها تنظرين أو التى من خلالها هى تنظر إليك !!؟
الأمر ســــواء !؟
أستطيع أن أخبرك متى و كيف من خلال وقت نزولك إلى الدنيا ضيفة طيبة عليها
مكان و زمان
لو أردت فلك ما شئت
تحية إليك يا من جعلتنى أبحث فى سيرة هارون الرشيد
فوجدته طيبا حنونا عطوفا كريما عاشقا للمرأة راغبا فى أن تسعد و تتحرر
من قيود القهر إلى حرية العقل و معها نور الإيمان
و هكذا أنــا . . !؟

24   6    2009    -  7:15 م الأربعاء
----------------------------------------------------------------------




=
=
=
 

=
=

إن يوم طردنا من الجنة أشعر أنه كان أمس . . !؟

كــأنه منـذ يــوم أو بعــض يــــــوم !؟
فأنا مدرك لمعنى هذا الحدث بقوة و حضور واضح و ساطع فى عقلى
طول الوقت
و هو سبب تشكيل رؤيتى للحيــاة
بل هو بداية لأى فهم لأى موقف من مواقف الحياة و الدنيا بأسرها
فرؤيتى للحيــاة قائمة على مصدر حقيقى
لذلك فآرائى فيها و عنها حقيقية
مطابقة للواقع و مفسرة لجميع الوقائع
أما الناس فالكثير منهم يعتبرون تلك المسألة كأنها أسطورة
يعتبرون مسألة طردنا من الجنة أسطورة تحكيها الأساطير القديمة
و أما الباقى من الناس فهم فى حالة (نسيان) لهذا الأمر العظيم
الصحيح   الحقيقى !؟
لذلك فإن أكثر الناس لا يفهمون و لا يرون حقيقة مواقفهم
و أبعاد أى حدث يمر عليهم
الناس (محتاسة) بعقلها فى أحداث الحياة و الدنيا بينهم و بين بعض

إن حدث طردنا من الجنة هو حدث صحيح و حقيقى . . حدث فعلا
و صحته و حقيقته ممتدة حتى آخر موقف بين إنسان و إنسان !!؟
حقيقته ممتدة حتى آخر حديث بينك و بين أى أحد !!؟
و حقيقته الممتدة هذه . . بسيطة جدا فى فهمها و إدراكها
لكن المشكلة عند الناس فى (تصديقها) و ليس فى (فهمها) !!؟

فنحن ببساطة فى هذه الدنيا نتيجة لـ (غضب الله ) !؟
الدنيا كلها و حياتنا كلها و عمرنا كله فيها هو نتيجة (غضب الله) !؟
الله الذى غضب علينا و طردنا هو نفسه الرحمن الرحيم !؟
هو هو فى الحالتين !؟
فقد طردك و هو يحبك . . و يشفق عليك و يرحمك
لكن غضبه موجود طول الوقت و فى جميع المواقف جنبا إلى جنب مع رحمته
لذلك جاءت حياتنا نوع خاص من (العذاب) !؟
عذاب مصنوع بذكاء و حكمة شديدين . . حكمة و ذكاء نهائى !!؟
كيف ذلك !؟
إن عذابنا فى الدنيا ليس عذابا نهائيا بحيث يجعلك تكرهها و تبغضها  !؟
فهو ليس مثل عذاب النار مثلا
و هو طبعا ليس هناء و لاسعادة مستمرة بحيث يجعلك ترضى عنها تماما !؟
فهو ليس مثل هناء الجنة طبعا
إنه أمر بين هذين الأمرين !!؟
مصنوع بحكمة بالغة و بدقة عظيمة و فى خفــاء !!؟
فعذابنا فى الحياة يشبه مسألة (السراب) !؟
السراب يغريك دائما بتلبية حاجاتك . . التى هى العطش مثلا
و كلما وصلت إلى (النقطة) التى ظننت أن فيها تلبية ما تريد . . الماء مثلا
تعود فتعطش مرة أخرى و بسرعة . . و هكذا تتكرر المسألة
و هذا الأمر لا يتوقف أبدا طول عمرنا
العطش و السراب . . فهما عنصران موجودان طول الوقت
إن سعينا الدائم لتلبية حاجاتنا و رغباتنا فى الدنيا هو ما نسميه نحن بالأمل
و الأمل لا يتوقف و لا يموت لأى إنسان موجود و عايش الحياة
فيظل الإنسان (يلهث) وراء ذلك الأمل أو السراب حتى يموت و يتوقف عمره
هذا كله إسمه ( عذاب ) . . عذاب من نوع خاص
تستطيع أن تسميه (عذاب لذيذ) . . !؟
لأنك لو قارنته بعذاب النار التى تنسيك إسمك و أهلك و أمك و أبيك و صاحبتك
فهو عذابا هينا . . عذابا لذيذا  !!؟
و فى نفس الوقت هو ليس سعادة ولا راحة و لا هنــاء مستمر
بل هو أوقات مبهجة تنقطع و لا تكتمل أبدا . . فهى وقت و وقت !؟
فإن كانت حياتنا على تلك الصورة 
من العذاب اللذيذ الذى أراده لنا الله عندما غضب . . أراده لنا غضب الله
فأين رحمة الله !؟

إن رحمة الله فى كل شيئ فينا و حولنا . . أمامنا و خلفنا
و لكن (رحمة الله) درجات . . و أنواع و أشكال كثيرة . . !؟
فهى تبدأ فى أول درجة لها من صبره علينا و على أخطاءنا
و حتى صبره على كفرنا و إنكارنا لوجوده هو نفسه
فهو يصبر على ذلك
و أما أعلى و أكبر درجة من (رحمة الله) لنا فهى هدايته لإنسان
فمن (الصبر) حتى (الهدى) رحلة طويلة
و تفاصيل كثيرة فى حياة البشر فى الدنيا و على الأرض
و فى حياة كل إنسان كفرد أيضا
من (الصبور) إلى (الهادى) . . !؟

فالله فى صبره على صاحب الخطأ أو حتى صاحب الكفر فهو يعلمه
و تأتى الدروس من تسلسل (عجيب) حكيم فى حياة هذا الإنسان !!؟
دروس كثيرة و مفارق طرق كثيرة و مواقف كأنها علامات تلفت عقله إلى تصحيح الخطأ
حتى مع الكافر الذى لا يخطر (الله) على باله !!؟
يحدث معه ذلك . . مرارا و تكرارا على مدى عمره
هذه (الدروس) تأتى محكمة و بالغة الحكمة و الدقة حتى فى أمم كلها كافرة
تأتى هذه (الدروس) للجميع بلا إستثناء
و هى عبارة عن (نسيج) من المواقف و الأحداث بيننا و بين بعضنا . . كل المواقف و كل الرغبات
هذا النسيج غايته الخير و شعاره الخير و هدفه الخير
بحيث أنك ستكتشف أن الخير فى الحياة مؤيد من الناس و علنى و الجميع يحبه
و ستجد أن الشر أو الخطأ غير مؤيد من الناس و لذلك فهو خفى يتوارى و يغطى نفسه
فبسبب أن الدروس تعمل طول الوقت و أن الإنسان لم يتعلم بعد و بسبب أن الله صبور
فإن الشر يحدث و الخطأ يقع دائما فى كل الحياة و كل الدنيا
ذلك هو أول درجة من درجات رحمة الله . . الدروس و صبر الله

أما الناجون من ذلك فهم من وصلتهم درجة أخرى من رحمة الله
درجة الهدى و الهداية
و هدى الله من بعد غضبه السابق هو (توصية) هو (نظر) هو (إهتمام)
من الله لإنسان بعينه !؟
و تأتى هذه (التوصية) على حسب التكوين الذاتى و النفسى و العقلى لهذا الشخص
أو لإنسان بعينه
فكل منا غير الآخر تماما و لا يشابهه أحد فى كل البشرية . . عند الله
و بمقياس الحقيقة . . كل منا فرد متفرد فعلا
و لأن تلك (التوصية) تأتى على حسب التكوين النفسى و العقلى لفرد بعينه
فإن (التوصية) تأخذ أشكالا كثيرة لا حصر لها !؟
و لن تستطيع أن تجمعها فى (قاعدة) واحدة !!؟
لذلك قالوا أن الحياة (لغز) و صعبة على الفهم !!؟
لكنها ليست صعبة على الفهم لمن بدأ من أول الأمر . . من البداية
من فوق !!؟
و عندما يلامسك شعور بالفهم ستدرك فى كل مرة كم أن الله عظيم !؟
فهو العظيــم
ستدرك عظمة الله . . لكن فقط عندما تبدأ من فوق . . من أصل الموضوع !!؟
و القرآن . . كلام الله . . يكلمنا الله فيه ببساطة و يقول فى هذه المسألة
لا يكلف الله نفسا إلا وسعها !!؟
يعنى كل فرد على قد عقله و تكوينه الذاتى أو النفسى . . يعنى تنوع هائل !؟
من حيث الأخطاء و من حيث (العذاب اللذيذ) و أيضا من حيث (درجة الرحمة) التى تصله
فإن جاء (باحث) يبحث كباحثى علوم الإجتماع . . الذى لم يبدأ من (فوق) !؟
فهو يتوه و يتخبط و يهان عقله أمام أحداث لا يستطيع تفسيرها !؟
و لا يستطيع  وضعها فى قاعدة !؟
لأن قاعدتها ليست على الأرض !! بل هى تبدأ من فوق ثم نزولا إلى الأرض !؟
من عند لحظة طردنا من الجنة . . من غضب الله الذى هو الرحمن الرحيم

ذلك الحدث الذى حدث فعلا هو وراء فهمى لكل الدنيا و لكل حياتنا
و هو سبب فهمى و وضوح رؤيتى فى حياة أى إنسان أعرفه
و المسألة ليست مسألة ذكاء بل هى مسألة بدأ صحيح فى محاولات الفهم
فهناك من هم أكثر ذكاء لكنهم تائهون يبحثون الحياة فى المكان الخطأ !؟

لطالما كتبت عندما كنت صغيرا أن ( الحياة حبيبتى ) !؟
كتبت ذلك كإحساس و شعور كان مبهما وقتها
و مازالت هى حبيبــتى . . لأنى أصبحت الآن أعرف أصلها و كيف بدأت
أصبحت أعرف حلاوتها و مرارتها كيف و متى تكون
فهى حلوة فى عينى فعلا و مذاقها حلو فى إحساسى و فى خاطرى
و أنا أستطعم كل ما فيها و أعيشه كاملا إلى حد الرفاهية
برغم شوقى للرجوع إلى البداية التى كانت عند الرحمن الرحيم قبل أن يطردنا
ذلك الرجوع الذى تسمونه أنتم . . الموت !؟
و تقولون عند ذكره ( بعد الشر ) !!؟
إن كلامكم غريب جدا على سمعى و على فهمى و على عقلى !!!؟
لكنى أجزم الآن أن الله صنفنى عنده من السعداء و من الذين يعلمون
الحمد لله
الحمد لله


تلك دعوة أدعو لها كل الناس و خاصة من أحببت منهم
أن يبدأوا فهما صحيحا لحياتهم حتى يسعد عمرهم و تهنأ أيامهم
بداية جديدة . . من فــوق


تحياتى
5:15 - 6:20 - 7:20 صباح الإثنين - 8/6/2009
ثــــــــــــــــــــــــــــروت
===============================================================
========================
==========
=
=
=

========
===============

 

 

 

8:00 pm - 8/6/2009
تكملة لحديثى السابق

. . العذاب اللذيذ . .

ما هى صور (العذاب اللذيذ) التى صنعها الله لنا فى الدنيا
من غضبه و من رحمته فى نفس الوقت !!؟

و التى هى من طبيعة الحيـــــــــــــــــــــاة على الأرض !!؟
فهى الأرض نفسهـــــــــــــــا !!؟

إن الأمثلة على ذلك كثيرة جدا و هى تسع كل جوانب حياتنا
سأذكر منها بعضا مما يبرز إلى الواجهة . . واجهة الحيـــاة و أحوالنــــا فيها

و لا تنسى يا عزيزى أننى أسميت ذلك بالعذاب اللذيذ
مقارنة بعذاب آخر ليس لذيذا بالمرة !!؟
و هو عذاب الله لمن غضب عليهم . . عذاب جهنم !؟
فكل ما نحن فيه من عذابات هو عذاب لذيذ . . طبعــا !!؟
!!   و هو طبــــــــــــــع و طبيعـــــــــــــــــــة الحيــــــــــــــــــــــــاة   !!



(1)
من ذلك (العذاب اللذيذ) عدم الرضا
أنه لا يستمر لك رضاك عما تحققه فى الدنيا
انظر إلى اللحظة أو إلى الساعة أو حتى إلى اليوم الذى تحقق لك فيه أمر تمنيته
ثم انظر بعد وقت (طال أو قصر) إلى حالك من حيث الرضا
ستجد أنه تبخر أو أنك قد نسيته . . ذهبت عنك فرحة كبيرة . . كانت !؟
ثم ماذا بقى لك !؟ أمور عادية جدا و قد تكون أمور عصيبة و مؤلمة !؟
هذا المشهد و هذا المعنى يتكرر فى كل قطاعات حياتنا
شـــــــــــــــــغال !؟
و مع الجميع
و فى كل شيئ سواء كان عملا أو زواجا أو مالا أو حبا أو حتى شراء بيت
و المؤلم أكثر حدوث ذلك فى علاقات هامة بين الناس و بعضهم
مثل الحب و الزواج و حتى الصداقة

ثم فى الجهة المقابلة سأقول لك كيف يأتى الحل من (الرحمة) . . رحمة الله !!؟
 لاحقــــــــــــا !؟


(2)
من (العذاب اللذيذ) التغـيــر
فكل حال تكون فيها و تسعدك عند حدوثها كأمنية لك تحققت
فإنها تتغير و لا يدوم حالها و لا شكلها الذى بدأت به !؟
حبا أو زواجا أو عملا . . كل شيئ يتبدل شكله و حتى معناه و أثره عليك
فى الحب أو الزواج . . تتغير المشاعر و يتبدل الإحساس فيتبعه تبدل فى الأفكار !؟
فيتحول الذى أحب إلى ناقد قاسى يعيد تفكيره و ربما يغير قراره !؟
و إن لم يحدث ذلك يأتى البرود بعد الدفئ و جذوة الإشتعال لتجميد المشاعر
و لتثليج الإحساس أو تحنيطه و تحويله إلى ذكريات جميلة
تؤلم من كان عقله . . .  لسه فاكر !!؟

أما فى العمل . . فالنجاح الذى تحقق و جعل البداية ممكنة
لا يستمر أبدا كما بــدأ !؟
بل تأتى رياح أخرى تطيح بالنجاح الذى كان أو الذى كان مأمولا !؟
ريــاح من العمل نفسه و من كل ما حوله من تعاملات
و مسألة أين الخطأ و مين اللى غلطان . . مش مهمة
المهم أن التغيير يتم كل فترة ما بين صعود أو هبوط
و لأن الدنيا (مصممة) على أنك لا تسطيع أن تمسك لها (قاعدة) !؟
فإن ذلك الصعود و الهبوط يحدث فى تنوع كبير و فى شيئ من الإبهام !؟
و الإبهام بمعنى أنك لا تعرف ما الذى سيحدث تماما فى اللحظة التالية !؟
فهناك دئما أشخاص صعدوا لفترة طويلة و عالية
و هناك أشخاص أخرى صعدت ثم و قعت ثلاثين مرة
و هناك أشخاص صعدت مرة ثم سقطت و لم تقم مرة أخرى
هناك و هناك و هناك . . تنوع هائل و كبير
و لن تستطيع أن تحصل على (القاعدة) التى تسبب ذلك . . أبــدا !!؟
من هنا جاء من يراقب الحياة فى حذق و مهارة فقال
الدنيــا حظوظ !!؟؟
صح طبعا مئة بالمئة
و كلمة الدنيا حظوظ أو حظ فهى تعيدك مباشرة إلى متصرف أقوى منا
تعيدنا فورا إلى الله الخالق و المدير فى نفس الوقت !!؟
فكلمة (حظ) هى إشارة إلى الله
يعنى مش فى إيدك إنت و لا أنا . . فى إيده هو . . !؟

ثم فى الجهة المقابلة سأقول لك كيف يأتى الحل من (الرحمة) . . رحمة الله !!؟
 لاحقــــــــــــا !؟



(3)
من (العذاب اللذيذ) الإختـلاف
إختلافنا كأشخاص و صفات و طباع و رغبات و إرادات
و رؤى و آراء فى الدنيا و عن الدنيا و فى كل ما يخص حياتنا
فنحن مختلفون فى ذلك بوضوح و بقوة
تنوع هائل فى صفات الناس من شأنه أن يخلق أقوى مواقف العذاب
فكلنا فى حيز واحد و لك أن تتخيل أن كل إنسان منا هو سهم منطلق
إلى جهة غير جهة الآخر . . فلابد أن تتصادم الأسهم . . لابد !؟
فتحدث المشاكل و الأزمات بين الناس بعضهم و بعض الناتجة من تعارضات
حتى فى البيت الواحد و فى المكان الواحد سواء فى عمل أو أى مجتمع للناس
حتى أن الذين تحابوا و تآلفوا فالسبب هو إقتراب زوايا الرؤية لكل منهم
و تقارب الإتجاهات بينهم فى إنطلاقهم فى الحيــاة
فالحب ليس هو المسبب للتقارب فى الإتجاهات . . هذا لا يمكن حدوثه
بل إن التقارب فى الإتجاهات أصلا هو سبب نشؤ الحب
ثم يأتى الحب الذى نشأ كنتيجة للتقارب فى الرأى و الفهم و الرؤى
يأتى لكل يجعل حياتنا أكثر سهولة و أكثر إنسيابية فى رحلة مشاركة و تعاون
و
و
و

سأكمل لاحقا باقى عذابات الإختلاف
4:20 pm - 13/6/2009






(4)
من (العذاب اللذيذ) طبائع النفوس !؟


(4)
من (العذاب اللذيذ) العداوات


(6)
من (العذاب اللذيذ) المرض



(7)
من (العذاب اللذيذ) الموت



ثم




==========

==========
=
=
=
======================================
======================================
======================================
======================================
======================================
=
=
=

فى 22  6   2009  الثانية ظهرا

قصيدة رائعة بارعة قاتلة نورها من نار الحب
تصور و تسجل الحب فى أجمل مواقعه و أعظم زواياه
للشاعرة فايزة البريكى . . مرسلة من قطة برية

إقرأ بتأنى و تمعن للمعانى و الصور
إنها براعة الأنثى فى التصوير عندما ينتبه العقل . . لما يحدث فينا و معنا !؟
رائــعـــــــــــة
=
=


البداية دائما تكون جميلــة ..
نرسم على صفحاتها كل ماهو فوق الخيالـــ ..
نشعر بأن الزمن أعادنا صغارا نلعب..نفرح..ونمرح

كلمة..لحن..غـزل ..نبـدأ ..نسعـد..
ونظل برهة نكاد نحسبها ثواني بعمر الزمن
وتنتهي البداية الجميلة قبل أن تبتدي

وهناكـــــــ

تذكرت تلك الليلة الجميلة المجنونة التي كتبت فيها هذه السطور
الى ذلك المجهول في عالمي الذي مـر
كطيف وأخرجته بأسرع من الطيف
ليس لانني لا أحبه ولكن لأن عالمي يرفضه
ومدينتي لن تستقبلــه
فأحببته بين السطـور
وعشقته بين الأوراق
ورفضته واقعـــا
ونفيتـه خـيالا
وابقيته في حياتي
بين الواقع والخيال
حبه لن يتكــــرر
و جنونه لن يتكــرر
ولذة عذابـه
لن تتكـرر

ولأنه أخترق حصن مدينتي المنيع
بجبروت حبه القــوي
فيهـا أسقاني حبــا
وأشبعني عشقــا
وأدمــاني جرحـــا

ألتقت ارواحنـا
وأرتوت أنفاسنا عشقا مجنونا
لكننا افترقنـــا
إفترقنا على أن لا نفترق
ونلتقــي
على أن لا نلتقـي
وأن

تظل قلوبنا على أمل ذلك اللقاء
وأمل ذلك اللقـاء
بين اليأس والرجــاء
فشكاني الى قاضي الحب وشكيته
وقيدت قضية حبنا ضد مجهول
فلا يقينا هناك من الجاني ومن المجني عليه
وعلى المتضرر أن يلجأ إلى الصبر والسلوان

أعتبرها ليلة فرس جامحة لم يكبح جموح عنفوانها
إلا ذلك الشئ الغريب
وذلك الفارس المجهول
فسطرت له هذه السطور
ووجدت أني لا أخاطب إلا نفسي
فمدينة عشقي تفوق إستيعاب
رومانسيته المحدودة
والتي رسمتها على
خارطـة درب مجهول
فقررت أن أتركه وأغلقت من
خلفي باب سدي المنيع
ولكن لازال الهجوم مستمرا
وأنا أنتظر ذلك الفارس المجهول
الذي يعرف كيف يفتح تلكـــ
الأبواب الموصدة دون صوت

ولا عنف
ولا هجوم
بل كلمة سر يتقن فك رموزها
ويتفنن فيهــا
وقبلة غير كل القبلات
وحضن غير كل الأحضان
وفارس غير كل الفرسان
على أمل اللقاء دون لقـــاء
وإنتظــار دون رجــاء

((
في مــاوراء تلك الليلة المجنونة))
كتبت الى ذلك الفارس المجهول هذا الجنون
حبيبي
عندما أحببتك لم تستأذني أحاسيسي
أنطلقت بعنفوان العاشقة المجنونة
تحدت نفسها وغيرت عالمها
ورسمت فوق الشفاة بسمة
وعلى القلب بصمة
وفي كل قطرة دم تسري في عروقهـا
كتبت لكـــــــــ

أحبـك

فهل تسمعني وتمنحني قوة البقاء؟
لاعيش فقط لإجل حبك؟
حبك الوحيد الذي أبصمت عليه
بحبر قلمـــك
وحفرت بداخله اسمك
وتركت بين الإسم والقلم كلمتان
أنت وأناااااااااا
هل فعلا إنتهينــا؟
ام اننا لم نبـدأ بعــد؟

الجواب

عند صاحب ذلك القلـم
وتلك الورقـــة
وكلمة السـر
ليفتح ذلك الباب المغلق

أن أردت أن تفتحه من جديد
فهذه هي فرصتك الأخيرة
بعـدها
لن أعـود
فالفرص الجميلة
لا تتكــرر
وأنت لا تتكــرر
وأنا وأنت
حالات لا تتكـرر
وعشقنا لن يتكـرر

فهــل

ستستجيب لندائي؟
وتكسر حاجز الصمت والجفــاء
أم أمضي في دربي الجديد؟
وأنتزع
إسمــك
وحبركــ
وقلمكــ
في داخلي
من الوريد الى الوريــد
لإحيا وأمـوت من جـديد؟
==============
=========
===
=
تحية لفايزة البريكى الرائعة . . وشكرا جميلا رقيقا عذبا للقطة البرية
ثــــــــــــــــــــروت
22   6    2009
-----------------------------------------------------------------------------------------------
=
=